أرباح “ذيب” تقفز إلى 43 مليون خلال الربع الثاني بنسبة 72.5%

كشفت شركة ذيب لتأجير السيارات عن ارتفاع صافي الربح بعد الزكاة والضريبة في الربع الثاني إلى 43.05 مليون ريال مقابل 24.9 مليون ريال في الربع المماثل من العام الماضي بنسبة 72.5%، جاء ذلك عقب الإعلان اليوم عن النتائج المالية الأولية للفترة المنتهية في 2022-06-30 ( ستة أشهر )

اقرأ المزيد

وبلغ الربح التشغيلي 52.6 مليون ريال في الربع الثاني مقابل 33.1 مليون ريال في الربع المماثل من العام السابق بنمو 58.9%.

كما بلغ صافي الربح بعد الزكاة والضريبة في فترة الـ 6 أشهر 85.6 مليون ريال مقابل 50.9 مليون ريال في الفترة المماثلة من العام الماضي بارتفاع 68%.

و بلغ إجمالي حقوق المساهمين “دون حقوق الأقلية” 608.7 مليون ريال في الفترة الحالية مقابل 532.4 مليون ريال في الفترة المماثلة من العام الماضي بزيادة 14.3%.

ووصلت ربحية السهم في الفترة الحالية 1.99 ريال مقابل 1.18 ريال في الفترة المماثلة من العام الماضي.

– ارتفع صافي الربح بنسبة 72.5٪ من 25.0 مليون ريال في الربع الثاني من عام 2021 إلى 43.1 مليون ريال في الربع الثاني من عام 2022، و يعود ذلك بشكل رئيسي إلى تحسن الأداء في جميع قطاعات الأعمال.
ارتفعت إيرادات قطاع التأجير قصير الأجل بنسبة 43.7٪ لتصل إلى 114.9 مليون ريال في الربع الثاني من عام 2022 مقابل 79.9 مليون ريال في الربع الثاني من عام 2021، يعود الارتفاع إلى زيادة الطلب على تأجير السيارات بسبب النشاط التجاري المرافق لمواسم السعودية وغيرها من الفعاليات الاجتماعية خلال الربع الثاني من عام 2022 والتدابير الوقائية والصحية التي ساهمت في الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد. كما ويعود ارتفاع صافي الربح وصافي الهامش في الربع الثاني من عام 2022 إلى زيادة كفاءة الأسطول في قطاع التأجير قصير الأجل

ارتفعت إيرادات قطاع التأجير طويل الأجل بنسبة 19.0٪ لتصل إلى 77.8 مليون ريال في الربع الثاني من عام 2022 مقابل 65.4 مليون ريال في الربع الثاني من عام 2021. و يعود ذلك إلى اكتساب عقود جديدة بالإضافة الى تجديد عقود منتهية. يستمر قطاع التأجير طويل الأجل في إظهار نمو مستقر سنوياً حيث تتركز جهود الشركة على تقديم خدمة استثنائية لعملائها من الشركات.

شهد قطاع مبيعات السيارات انخفاضاً طفيف في إجمالي الإيرادات بنسبة 2.9٪ في الربع الثاني من عام 2022 مقارنة بالربع الثاني من عام 2021 بسبب انخفاض عدد السيارات المباعة، و ارتفع إجمالي الهامش بمقدار 3.2 مليون ريال حيث تمكنت الشركة من الحصول على قيم بيع استثنائية لسياراتها المستعملة المباعة خلال الربع الثاني من عام 2022 مع ضمان تحديث أسطول السيارات في الوقت المناسب.

كما نمت الأرباح التشغيلية للشركة بنسبة 58.9٪ في الربع الثاني من عام 2022 لتصل إلى 52.7 مليون ريال من 33.2 مليون ريال في نفس الربع من عام 2021.

علاوة على ذلك، تعود زيادة صافي الربح أيضًا إلى زيادة هامش الربح الإجمالي الذي ارتفع من 30.2٪ في الربع الثاني لعام 2021 إلى 37.7٪ في الربع الثاني لعام 2022، ويعود ذلك إلى زيادة نسب الإشغال في قطاع التأجير قصير الأجل وقيم البيع الاستثنائية للسيارات المستعملة.

– و ارتفع صافي الربح بشكل طفيف بنسبة 1.1٪ ليصل إلى 43.1 مليون ريال في الربع الثاني من عام 2022 مقارنة بـ 42.6 مليون ريال في الربع الأول من عام 2022. ساهمت العوامل التالية في الزيادة المذكورة وهي:
1. وجود عوامل إيجابية ساهمت في زيادة إيرادات قطاع التأجير قصير الأجل والتي ارتفعت بنسبة 2.5٪ لتصل إلى 114.9 مليون ريال في الربع الثاني من عام 2022.

2. ارتفعت إيرادات قطاع التأجير طويل الأجل بنسبة 2.9٪ مقارناً بالربع الأول لعام 2022، مما يدل على نمو ثابت.

3. ارتفعت إيرادات قطاع مبيعات السيارات بنسبة 2.0٪ بالرغم من انخفاض بنسبة 7.4٪ في عدد السيارات المباعة، و يعود ذلك لقيم البيع الاستثنائية للسيارات المستعملة.

كما ارتفعت الأرباح التشغيلية بنسبة 4.4٪ لتصل إلى 52.7 مليون ريال في الربع الثاني من عام 2022 مقارنة بـ 50.5 مليون ريال في الربع الأول لنفس العام.

– وسجل صافي الربح زيادة ملحوظة بلغت 34.7 مليون ريال (68.2٪) لتصل إلى 85.7 مليون ريال في النصف الأول من عام 2022 مقارنة بـ 50.9 مليون ريال في النصف الأول من عام 2021. كانت المحركات الرئيسية للنمو هي زيادة الطلب على قطاع التأجير قصير الأجل والنمو المستمر في قطاع التأجير طويل الأجل.
ارتفعت إيرادات قطاع التأجير قصير الأجل بنسبة 44.6٪ لتصل إلى 226.9 مليون ريال في النصف الأول من عام 2022 مقارنة بـ 156.9 مليون ريال في النصف الأول من عام 2021. وقد شهدت الإيجارات قصيرة الأجل في النصف الأول من عام 2022 نموًا قويًا لعوامل عدة منها مواسم السعودية واستجابة الشركة لتحديد طلبات السوق عبر مختلف المواقع الجغرافية في المملكة من خلال افتتاح فروع جديدة. يتضح هذا من خلال زيادة الأسطول المستأجر في قطاع التأجير قصير الأجل. كما تحسن هامش الربح بشكل ملحوظ نتيجة زيادة نسب إشغال أسطول التأجير.

ارتفعت إيرادات قطاع التأجير طويل الأجل بمقدار 23.4 مليون ريال (18.0٪) لتصل إلى 153.4 مليون ريال في النصف الأول من عام 2022 مقارنة بـ 130.0 مليون ريال سعودي في نفس الفترة من العام الماضي. وهذا نتيجة للجهود المستمرة في تحسين تجربة العملاء ومستوى الخدمة المقدمة، مما أدى إلى ارتفاع نسب الحفاظ وتجديد العقود.

– وتود الشركة أن تلفت الانتباه إلى الإيضاح (3) حول القوائم المالية الأولية الموجزة، والذي يشير إلى أنه خلال السنة المنتهية في 31 ديسمبر 2021 استلمت الإدارة مراسلات من هيئة الزكاة والضريبة والجمارك (“الهيئة”) بشأن بعض الضرائب المحتملة على الشركة فيما يتعلق بحصص ملكية أحد مساهمي الشركة. وكما في تاريخ هذا التقرير، لم يتم استلام أي ربط رسمي من الهيئة. لم يتم تعديل استنتاجنا بخصوص هذا الأمر

ذات صلة Posts

المزيد