الذهب عند ذروة شهر مع تراجع عوائد السندات قبل بيانات التوظيف الأمريكية

استقرت أسعار الذهب اليوم الجمعة عند أعلى مستوياتها في شهر قبيل صدور بيانات التوظيف الأمريكية التي طال انتظارها في وقت عزز فيه تراجع عوائد سندات الخزانة وتزايد المخاوف بشأن الركود قيمة المعدن النفيس الذي يعد من الملاذات الآمنة ليبقى على طريق تحقيق مكاسب للأسبوع الثالث على التوالي.

اقرأ المزيد

وبحلول الساعة 0701 بتوقيت جرينتش، استقر الذهب في المعاملات الفورية عند 1790.42 دولار للأوقية بعد أن وصل إلى أعلى مستوياته منذ الخامس من يوليو تموز. وارتفعت الأسعار 1.5 بالمئة هذا الأسبوع.

ووفقا لـ “رويترز” كما لم تشهد العقود الآجلة الأمريكية تغييرات تذكر لتستقر عند 1805.80 دولار.

وانخفضت عوائد سندات الخزانة لأجل 10 سنوات، مما قلل من تكلفة الفرصة البديلة لحائزي المعدن الأصفر الذي لا يُدر عائدا.

وزحف الدولار صعودا لكنه واجه مصاعب في تعويض خسائره بعد انخفاضه بأسرع وتيرة له منذ أسبوعين يوم الخميس.

وينصب تركيز السوق الآن على تقرير الوظائف غير الزراعية في الولايات المتحدة لشهر يوليو تموز والذي قد يتيح قدرا أكبر من الوضوح بشأن خطط مجلس الاحتياطي الاتحادي لمكافحة التضخم.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفع الفضة 0.3 بالمئة إلى 20.21 دولار للأوقية في المعاملات الفورية، كما صعد البلاديوم 2.1 بالمئة إلى 2107.16 دولار. فيما زاد البلاتين واحدا بالمئة إلى 935.14 دولار للأوقية في طريقه إلى تحقيق مكاسب للأسبوع الثالث على التوالي.

 

ذات صلة Posts

المزيد