“السعودية للكهرباء” ومصرف الراجحي يبرمان أول اتفاقية من نوعها في المملكة للربط الإلكتروني للضمانات البنكية

أبرمت الشركة السعودية للكهرباء (أكبر منتج وناقل وموزع للطاقة الكهربائية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا) اليوم، اتفاقية شراكة مع مصرف الراجحي (أحد أكبر البنوك في المملكة العربية السعودية)، لتقديم خدمات الربط الالكتروني للضمانات البنكية؛ والتي تتيح أتمتة العمليات على الضمانات البنكية التي يقدمها مقاولي المشاريع والتي تنعكس على مشاريع الخدمة الكهربائية لتحقيق الموثوقية في تنفيذها وفق الخطط الاستراتيجية والتشغيلية وتسهيل إجراءات التعاملات المالية والتمويلية بين الشركة والمصرف.

اقرأ المزيد

وتشارك في هذه الاتفاقية شركة بواتك لتقنية المعلومات والتي تعمل على ربط القطاع المصرفي بقطاعات الأعمال إلكترونياً عبر منصتها الإلكترونية “بوادل”.

وقال الرئيس التنفيذي لـ«السعودية للكهرباء» المهندس خالد القنون، «إن هذه الاتفاقية تأتي ضمن استراتيجيتها للتحول الرقمي الذي تشهده الشركة السعودية للكهرباء، حيث تسعى إلى تطوير جميع خدماتها في شتى المجالات.

وأشار القنون إلى أن هذه الاتفاقية تأتي مواكبة لتوجهات وأهداف رؤية المملكة 2030 في جميع القطاعات؛ منها قطاع الكهرباء.

وأوضح الرئيس التنفيذي للكهرباء، أن هذه الاتفاقية تستكمل عملية التحول الرقمي التي بدأتها الشركة، وتعكس التزامها الجاد باستخدام أحدث ما وصلت إليه التقنيات لتعزيز الموثوقية في العمليات المالية لخدمة شركاء الشركة السعودية للكهرباء من مقاولين وموردين.

من جهته قال الرئيس التنفيذي لمصرف الراجحي الأستاذ وليد المقبل أن هذه الخدمة تعتبر الأولى من نوعها في ربط القطاع المصرفي بقطاع الأعمال إلكترونيا لإصدار الضمانات البنكية رقمياً، حيث تاتي هذه المبادرة تعزيزاً لبرنامج تطوير القطاع المالي وتحقيق التحول الرقمي في الخدمات المالية التي تضمنتها رؤية المملكة 2030.

وأضاف أن الشركة السعودية للكهرباء تعد من الشركات المبادرة في إطلاق هذا المشروع حيث تهدف إلى تطوير أساليب تنفيذ الأعمال والوصول إلى التحول الرقمي.

وتعليقاً على هذه الاتفاقية قال رئيس مجلس إدارة شركة “بواتك” الأستاذ هاشم الحقيل: تهدف شركة بواتك إلى ربط القطاع المصرفي بقطاعات الأعمال إلكترونياً لتنفيذ كافة الأعمال المصرفية عبر منصتها الإلكترونية “بوادل” بما يعود بالفائدة على الجانبين خصوصاً الشركات التي لديها علاقات مصرفية متعددة. وأتمتة الضمانات البنكية هو أحد مشاريع الربط التي نعمل عليها حالياً حيث تم استبدال الإجراءات الورقية بأساليب تقنية متطورة لربط البنوك المصدرة لهذه الضمانات بالمستفيدين منها لتسهيل تنفيذ عمليات الإصدار والإجراءات اللاحقة لها.

وأضاف الحقيل “ندين بالشكر لكل من الشركة السعودية للكهرباء لدعمها ومبادرتها في إطلاق هذا المشروع ومصرف الراجحي كأول مشارك وداعم له”.

الجدير بالإشارة أن شركة “بواتك” هي شركة تقنية مالية (FinTech) تأسست في عام 2020 مصرح لها وتعمل بموجب لوائح البيئة التجريبية التشريعية التابعة للبنك المركزي السعودي (SAMA) والتي تهدف إلى تقديم خدمات ومنتجات مالية مبتكرة في المملكة.

ذات صلة Posts

المزيد