تسهيلًا لأعمال الخير .. “إحسان” تُلغي الحد الأدنى وتُتيح “التبرع المفتوح” لخدمتي تيسّرت وفُرجت

طوّرت المنصة الوطنية للعمل الخيري “إحسان” فرص التبرع لخدمتي تيسّرت وفُرجت، من خلال إلغاء الحد الأدنى السابق للتبرع لهما وإتاحة التبرع المفتوح للحالات المدرجة في المنصتين تبدأ من ريال واحد فما فوق، وذلك عبر موقعها الإلكتروني والتطبيق الخاص بالمنصة، سعياً في تعزيزًا قيم البذل والعطاء، واستكمالًا في تمكين جميع شرائح المجتمع من التفاعل مع الحالات الأكثر احتياجًا.

اقرأ المزيد

ويأتي ذلك انطلاقًا من مسؤولية المنصة في تمكين عموم مُحبي أعمال الخير من التفاعل مع الحالات الأشد احتياجًا، كلٌ بحسب استطاعته وقدرته المالية.

وتُعنى خدمة تيسّرت في تسديد مديونيّات المواطنين المُعسِرين ممّن صدر بحقهم أمر تنفيذ قضائي، فيما تعرض خدمة فُرِجت فرص التبرع الخاصة بسجناء الحقوق المالية للمساهمة بالتفريج عنهم وتعجيل عودتهم إلى أهاليهم؛ حيث جرى تخفيض الحد الأدنى للتبرع من 50 ريالًا لخدمة تيسّرت و10 ريالات لخدمة فُرجت، إلى ريالٍ للخدمتين، سعيًا إلى توسيع قاعدة المشاركة في أعمال الخير وتمكين المُتبرعين من المساهمة فيها تبعًا لقدرتهم المالية وما تجود به أنفسهم.

وتواصل منصة إحسان جهودها لتسخير كافة السبل والتقنيات للنهوض بقطاع العمل الخيري رقميًا، حيث تعمل على تطوير خدمات وبرامج نوعيّة من شأنها تسهيل وتسريع عملية التبرّع، بما يمكّن وصول التبرعات إلى المستفيدين من مختلف المجالات الخيرية بموثوقية وشفافية.
يُشار إلى أن إجمالي التبرعات التي تلقتها المنصة الوطنية للعمل الخيري (إحسان) تخطّى مليارين و 534 مليون ريالًا مُنذ تدشين المنصة في مارس 2021م، عادت بالنفع على أكثر من 4 ملايين و 869 ألف مستفيدًا ومستفيدة.

ذات صلة Posts

المزيد