تويوتا اليابانية ستغلق مصنعها في روسيا لنقص مواد الإنتاج

قالت شركة تويوتا اليابانية إنها قررت إنهاء إنتاج السيارات في روسيا بسبب نقص الإمدادات في مواد الإنتاج الرئيسية والأجزاء.
وكانت الشركة علقت الإنتاج في سان بطرسبرج في مارس بسبب مشاكل في سلسلة التوريد وتوقفت عن الاستيراد من روسيا.
وقالت في بيان “خلال هذه الفترة احتفظنا بالقوى العاملة لدينا بشكل كامل وتأكدنا من أن منشأتنا جاهزة لاستئناف الإنتاج إذا سمحت الظروف بذلك”.

اقرأ المزيد

“ومع ذلك وبعد ستة أشهر لم نتمكن من استئناف الأنشطة العادية ولا نرى أي مؤشر على أنه يمكننا إعادة التشغيل في المستقبل”.

إعادة هيكلة

قالت Toyota إن عملياتها في موسكو بحاجة إلى إعادة هيكلة، لكنها ستواصل دعم شبكة البيع بالتجزئة في تقديم الخدمة لعملاء تويوتا ولكزس الحاليين.
وأضافت: “سنقدم (للموظفين) … المساعدة لإعادة التوظيف وإعادة التأهيل، بما في ذلك الدعم المالي فوق المتطلبات القانونية”.
وقالت صحيفة كوميرسانت الروسية، إن المصنع الذي تبلغ طاقته 100 ألف وحدة سنويًا وينتج طرازي Camry و RAV4 ، سيتم الحفاظ عليه وقد يتم بيعه في المستقبل.

وقالت وزارة الصناعة والتجارة الروسية إنها تعمل جنبًا إلى جنب مع السلطات الإقليمية بشأن سبل تطوير الموقع.
وأوقفت العديد من المصانع في روسيا الإنتاج بسبب نقص المعدات عالية التقنية بعد العقوبات المفروضة على روسيا ونزوح المصنعين الغربيين منذ حربها على أوكرانيا في فبراير.

 

ذات صلة Posts

المزيد