خلال قمة العشرين للأعمال (B20) المنعقدة على هامش اجتماعات قمة العشرين في أندونيسيا

“أكوا باور” توقع اتفاقية مع “بيرتامينا الإندونيسية” لتطوير إمدادات المرافق الأساسية لمشروع مصفاة توبان

وقعت “أكوا باور” المطوّر والمستثمر والمشغّل المتخصص لمحطات تحلية المياه وتوليد الطاقة والهيدروجين الأخضر حول العالم، اتفاقية تطوير مشتركة مع شركة بيرتامينا الأندونيسية للطاقة الجديدة والمتجددة، تستهدف تطوير إمدادات المرافق الأساسية لمشروع مصفاة جذور عشب توبان للبتروكيماويات.

اقرأ المزيد

ووقع الاتفاقية كل من دانيف دانوسابوترو، الرئيس التنفيذي لشركة بيرتامينا للطاقة الجديدة والمتجددة، وبادي بادماناثان، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة أكوا باور، وشهد حفل التوقيع حضور وزير الطاقة والثروة المعدنية الإندونيسي أريفين تصريف، ورئيس مجلس إدارة غرفة التجارة والصناعة الإندونيسي أرجد راسجد، ورئيس قمة العشرين للأعمال في إندونيسيا شينتا كامداني، والرئيس التنفيذي ومدير بيرتامينا نيك ويدياواتي.

وتقع المصفاة المتخصصة في إنتاج العطريات والإثيلين، في منشأة توبان بجزيرة جاوة شرقي إندونيسيا، ويشمل نطاق الاتفاقية المشتركة تطوير منشأة لتوليد الطاقة بقدرة 575 ميجاواط، ومكوناً لتوليد البخار بسعة 3,288 طنًا في الساعة، إضافة إلى محطة لتحلية المياه بسعة 363,480 ألف متر مكعب من المياه يومياً.

وفي تعليقه على هذه الاتفاقية، قال بادي بادماناثان، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة أكوا باور: “مع وجود إدراك عالمي لأهمية تنفيذ استراتيجيات حقيقية للحد من التغير المناخي، فإن النهج المتكامل القادر على إزالة الكربون بطريقة مسؤولة وموثوقة هو مفتاح التخفيف من تأثير الصناعات كثيفة الكربون، وبصفتنا شركة تقود هذا التحول، نتطلع إلى التعاون مع شركة ذات رؤية مثل (بيرتامينا) والمساهمة بخبراتنا الواسعة في تطوير مصادر الطاقة المتجددة وتحلية المياه، والآن أيضًا في الهيدروجين الأخضر، لتحقيق نتائج ناجحة”.

ويعتبر تطوير الحلول منخفضة الكربون وتطوير مجال الطاقة المتجددة من الأعمال الأساسية لشركة (بيرتامينا)، إضافة إلى بناء الأعمال التجارية المستقبلية، وبصفتها شركة تابعة لمجموعة (بيرتامينا) المملوكة للدولة، فإن شركة (بيرتامينا للطاقة الجديدة والمتجددة)، تُعد من رواد المشاريع الخضراء ومن مطوري مبادرات إزالة الكربون في جمهورية إندونيسيا، حيث التزمت (بيرتامينا) بتحقيق هدف صافي الانبعاثات الصفرية بحلول عام 2060.

ومن جانبه، قال دانيف دانوسابوترو، الرئيس التنفيذي لمجموعة (بيرتامينا) المملوكة للدولة: “سنشارك من خلال هذا التعاون الاستراتيجي في دعم مشروع مصفاة جذور عشب توبان والبتروكيماويات، الذي سيلعب دورًا رئيسيًا في بناء أمن الطاقة الوطني”، مضيفا “إن دعم مشروع مصفاة جذور عشب توبان والبتروكيماويات من خلال توفير حلول منخفضة الكربون، وبالتعاون مع شريك استراتيجي وموثوق، أمر بالغ الأهمية لنقل التكنولوجيا وإدارة المخاطر، كما أننا على ثقة من أن التعاون مع أكوا باور سيخلق قيمة كبيرة للمشروع”.

ومن الجدير ذكره، أن مشروع مصفاة جذور عشب توبان والبتروكيماويات يحظى بأهمية استراتيجية وطنية بالغة من قبل الحكومة الإندونيسية، إذ من شأنها تمكين أمن الطاقة الوطني وتعزيز صناعة البتروكيماويات المحلية، ومن المتوقع أن يتم تشغيل محطة (أكوا باور) للطاقة وتحلية المياه للمشروع بحلول الربع الأول من عام 2027.

ذات صلة Posts

المزيد