ارتفاع أرباح “أنابيب السعودية” إلى 17 مليون خلال الربع الثالث بنسبة 5.5%

صعد صافي الربح بعد الزكاة والضريبة للشركة السعودية لأنابيب الصلب “أنابيب السعودية” إلى 17 مليون ريال خلال الربع الثالث مقابل 16 مليون ريال في الربع المماثل من العام الماضي بنسبة 5.5%، جاء ذلك عقب الإعلان اليوم عن النتائج المالية الأولية للفترة المنتهية في 30 سبتمبر 2022 ( 9 أشهر).

اقرأ المزيد

وبلغ الربح التشغيلي 21 مليون ريال في الربع الثالث مقابل خسارة بـ 0.69 مليون ريال في الربع المماثل من العام السابق.

أما إجمالي الربح فبلغ 30.4 مليون ريال في الربع الثالث مقابل 7.6 مليون ريال في الربع المماثل من العام السابق بارتفاع 3001%.

كما بلغ صافي الربح بعد الزكاة والضريبة في فترة الـ 9 أشهر 43 مليون ريال مقابل خسارة بـ 0.46 مليون ريال في الفترة المماثلة من العام الماضي.

ووصلت ربحية السهم في الفترة الحالية 0.85 ريال مقابل خسارة بـ 0.01 ريال في الفترة المماثلة من العام الماضي.

حققت الشركة صافي ربح قدره 16.79 مليون ريال للربع الثالث من العام المالي 2022م (“الربع الثالث 2022م”) مقارنة بصافي ربح 15.92 مليون ريال سعودي للربع الثالث من العام المالي 2021م (“الربع الثالث 2021م”)، وذلك للأسباب الرئيسية التالية:
1) ارتفاع الربح الإجمالي الى 30.36 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2022م من 7.58 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2021م، وذلك نتيجة زيادة حجم المبيعات وتحسن الكفاءة والمزيج البيعي.

2) ارتفاع حصة الشركة في ربح الشركة الزميلة (الأنابيب العالمية) الى 2.82 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2022م من 0.13 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2021م.

3) انخفاض المصاريف الإدارية الى 5.58 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2022م من 6.35 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2021م، ويرجع ذلك بشكل رئيسي الى انخفاض تكاليف تعويضات نهاية الخدمة للموظفين.

كان مقابل هذه التغيرات الايجابية تسجيل انخفاض في الربح من العمليات غير المستمرة الى 0.04 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2022م من 19.21 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2021م، وارتفاع صافي مصاريف زكاة وضريبة دخل الى 3.15 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2022م من 0.54 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2021م، وارتفاع مصاريف البيع والتسويق والتوزيع الى 4.27 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2022م (نتيجة زيادة حجم المبيعات) من 2.26 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2021م، وارتفاع المصاريف التمويليه الى 3.93 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2022م من 2.19 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2021م.

تمثل (EBITDA) الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإستهلاك والإطفاء.

سجلت الأنابيب السعودية EBITDA موجبة بلغت 31.85 مليون ريال سعودي للربع الثالث 2022م مقارنة 10.60 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2021م.

بسبب ارتفاع مستوى النشاط ، ارتفع رأس المال العامل للأنابيب السعودية في الربع الثالث 2022م وسجلت تدفق نقدي حر سالب بلغ (112.39) مليون ريال سعودي مقابل تدفق نقدي حر موجب بلغ 14.38 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2021م . ونتيجة لذلك، ارتفع صافي الدين الى 213.79 مليون ريال سعودي كما في نهاية الربع الثالث 2022م من 138.61 مليون ريال سعودي كما في نهاية الربع الثالث 2021م.

فيما حققت الشركة صافي ربح قدره 16.79 مليون ريال سعودي للربع الثالث 2022م مقارنة بصافي ربح بلغ 11.74 مليون ريال سعودي للربع الثاني من العام المالي 2022م (“الربع الثاني 2022م”)، وذلك للأسباب الرئيسية التالية:
1- ارتفاع الربح الإجمالي الى 30.36 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2022م من 27.28 مليون ريال سعودي في الربع الثاني 2022م، وذلك نتيجة تحسن الكفاءة والمزيج البيعي.

2- تسجيل حصة في ربح الشركة الزميلة (الأنابيب العالمية) بلغت 2.82 مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2022م مقابل حصة في خسارة بلغت (0.29) مليون ريال سعودي في الربع الثاني 2022م.

كان مقابل هذه التغيرات الايجابية تسجيل مخصص ديون مشكوك في تحصيلها والذي بلغ (0.17) مليون ريال سعودي في الربع الثالث 2022م مقارنة بعكس مخصص بلغ 1.13 مليون ريال في الربع الثاني 2022م.

تمثل (EBITDA) الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإستهلاك والإطفاء.

سجلت الأنابيب السعودية EBITDA موجبة بلغت 31.85 مليون ريال سعودي للربع الثالث 2022م، مقارنة بـ 29.16 مليون ريال سعودي في الربع الثاني 2022م.

نتيجة لتراكم رأس المال العامل, سجلت الأنابيب السعودية تدفق نقدي حر سالب بلغ (112.39) مليون ريال سعودي للربع الثالث 2022م مقابل تدفق نقدي حر موجب بلغ 89.02 مليون ريال سعودي في الربع الثاني 2022م, نتيجة لذلك ارتفع صافي الدين الى 213.79 مليون ريال سعودي كما في نهاية الربع الثالث 2022م من 102.06 مليون ريال سعودي كما في نهاية الربع الثاني 2022م.

كما حققت الشركة صافي ربح قدره 43.07 مليون ريال لفترة التسعة أشهر من العام المالي 2022م (“الفترة الحالية”) مقارنة بصافي خسارة قدرها (0.64) مليون ريال سعودي لفترة التسعة أشهر من العام المالي 2021م (“الفترة المماثلة من العام السابق”)، وذلك للأسباب الرئيسية التالية:
1) ارتفاع الربح الإجمالي الى 86.59 مليون ريال سعودي في الفترة الحالية من 14.76 مليون ريال سعودي في الفترة المماثلة من العام السابق، وذلك نتيجة زيادة حجم المبيعات وتحسن الكفاءة والمزيج البيعي.

2) تسجيل حصة في ربح الشركة الزميلة (الأنابيب العالمية) بلغت 2.42 مليون ريال سعودي في الفترة الحالية مقابل حصة في خسارة بلغت (4.75) مليون ريال سعودي في الفترة المماثلة من العام السابق.

3) انخفاض المصاريف الإدارية الى 16.75 مليون ريال سعودي في الفترة الحالية من 21.43 مليون ريال سعودي في الفترة المماثلة من العام السابق ، ويرجع ذلك بشكل رئيسي الى انخفاض تكاليف تعويضات نهاية الخدمة للموظفين.

كان مقابل هذه التغيرات الايجابية تسجيل خسارة من العمليات غير المستمرة بلغت (0.54) مليون ريال في الفترة الحالية مقابل 19.19 مليون ريال في الفترة المماثلة من العام السابق، وتسجيل صافي مصاريف زكاة وضريبة دخل بلغت (8.41) مليون ريال في الفترة الحالية مقارنة بصافي منافع بلغت 1.02 مليون ريال سعودي في الفترة المماثلة من العام السابق، وتسجيل ارتفاع في مصاريف البيع والتسويق والتوزيع الى 13.08 مليون ريال سعودي في الفترة الحالية (نتيجة زيادة حجم المبيعات) من 7.24 مليون في الفترة المماثلة من العام السابق ، وكذلك ارتفاع المصاريف التمويليه الى 9.93 مليون ريال سعودي في الفترة الحالية من 4.68 مليون ريال سعودي في الفترة المماثلة من العام السابق.

تمثل (EBITDA) الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإستهلاك والإطفاء.

سجلت الأنابيب السعودية EBITDA موجبة بلغت 91.68 مليون ريال سعودي في الفترة الحالية مقارنة بـ 22.10 مليون ريال سعودي في الفترة المماثلة من العام السابق.

بسبب ارتفاع مستوى النشاط، ارتفع رأس المال العامل للأنابيب السعودية في الفترة الحالية وسجلت تدفق نقدي حر سالب بلغ (84.62) مليون ريال مقابل تدفق نقدي حر موجب بلغ 72.46 مليون ريال سعودي في الفترة المماثلة من العام السابق. ونتيجة لذلك، ارتفع صافي الدين الى 213.79 مليون ريال سعودي كما في نهاية الفترة الحالية من 138.61 مليون ريال سعودي كما في نهاية الفترة المماثلة من العام السابق.

كما ورد في تقرير المراجع الخارجي نلفت الانتباه إلى الإيضاح 17 حول القوائم المالية الأولية المختصرة الموحدة المرفقة فيما يتعلق ببعض قطع الأراضي المملوكة للمجموعة، أصبحت غير نشطة بسبب الإلغاء بموجب أمر من المحكمة. لم يتم تعديل استنتاجنا فيما يتعلق بهذا الأمر.

وقالت الشركة إنه تم إعادة تصنيف مبلغ فترة مقارنة ليتوافق مع عرض الفترة الحالية، ولم يكن هناك تأثير لإعادة التصنيف على نتائج الفترة.
لمعلومات أكثر، أنظر الملف المرفق أدناه

لتحميل الملفات المرفق

11355_376_2022-11-04_14-35-57_ar.pdf

ذات صلة Posts

المزيد