الأسهم اليابانية تغلق على تراجع بعد توقعات أعمال مخيبة للآمال

تراجعت الأسهم اليابانية اليوم الخميس، مقتفية أثر الخسائر التي تكبدتها وول ستريت الليلة الماضية، إذ انخفضت أسهم شركات ذات ثقل كبير على غرار هوندا موتور وسوميتومو رابر إندستريز بعد توقعات مخيبة للآمال.

اقرأ المزيد

ووفقا لـ “رويترز” هبط المؤشر نيكي 0.98 بالمئة ليغلق عند 27446.10 نقطة. كما انخفض المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.66 بالمئة إلى 1936.66 نقطة.

وتراجع سهم هوندا موتور 4.08 بالمئة، بعدما عدلت شركة تصنيع السيارات توقعاتها لما دون متوسط تقديرات 24 محللا، رغم أنها رفعت توقعات الأرباح التشغيلية للعام بأكمله.

كما هبط سهم تويوتا موتور المنافسة 1.51 بالمئة.

ونزل سهم سوميتومو 12.74 بالمئة بعدما خفضت شركة إنتاج الإطارات توقعاتها للأرباح السنوية.

وهبط قطاع المطاط 3.77 بالمئة ليكون الخاسر الأكبر من بين 33 مؤشرا فرعيا في بورصة طوكيو للأوراق المالية.

واختتمت وول ستريت التداولات الليلة الماضية على انخفاض حاد بعدما بدت المكاسب التي حققها الجمهوريون في انتخابات التجديد النصفي أقل مما توقعه البعض، فضلا عن ترقب المستثمرين لبيانات التضخم التي من شأنها أن تعطي مؤشرات على معدلات الرفع القادمة في أسعار الفائدة.

ذات صلة Posts

المزيد