المؤشر نيكي يغلق عند ذروة شهرين وسط آمال بتباطؤ رفع الفائدة في أمريكا

اختتم المؤشر نيكي في اليابان تداولات اليوم الخميس عند أعلى مستوى في أكثر من شهرين، مقتفيا أثر وول ستريت التي سجلت ارتفاعات ليل الأربعاء وسط آمال بأن يبطئ مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) وتيرة رفع أسعار الفائدة.

اقرأ المزيد

ووفقا لـ “رويترز” أغلق المؤشر نيكي على ارتفاع 0.95 بالمئة عند 28383.09 نقطة، وهو أعلى مستوى منذ 13 سبتمبر أيلول.

كما قفز المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 1.21 بالمئة إلى 2018.80 نقطة.

وأنهت المؤشرات الرئيسية في وول ستريت ليل الأربعاء على مكاسب قوية، بعدما أظهر محضر اجتماع مجلس الاحتياطي لشهر نوفمبر تشرين الثاني أن وتيرة رفع أسعار الفائدة قد تتباطأ قريبا.

وأظهر محضر الاجتماع الذي عُقد في الأول والثاني من نوفمبر تشرين الثاني الجاري، وشهد قيام الاحتياطي برفع سعر الفائدة الرئيسي 75 نقطة أساس للمرة الرابعة على التوالي في محاولة لكبح التضخم المرتفع لأعلى مستوياته في عقود، أن المسؤولين متفقون إلى حد كبير على أن بإمكانهم التوقف عن الرفع الكبير للفائدة والاكتفاء بالمضي بخطوات أصغر.

وقال شيهيرو أوتا، مساعد المدير العام لأبحاث الاستثمار وخدمات المستثمرين في إس.إم.بي.سي نيكو سيكيور، إن المحضر عزز المعنويات، كما أقبل مستثمرون عالميون على الأسهم اليابانية.

وكانت الشركات ذات الوزن الثقيل المرتبطة بالرقائق الأفضل أداء على المؤشر نيكي، إذ قفزت أسهم طوكيو إلكترون وأدفانتست 3.55 و4.56 بالمئة على التوالي.

وقفز مؤشر شركات الشحن 5.07 بالمئة ليقود المكاسب بين 33 مؤشرا فرعيا في بورصة طوكيو للأوراق المالية.

وصعد سهم نيبون يوسين 6.05 بالمئة بينما قفز سهم ميتسوي أو.إس كيه لاينز أربعة بالمئة.

ذات صلة Posts

المزيد