“منشآت” و”صندوق الاستثمارات” يناقشان فرص التعاون بين الشركات الكبيرة والمنشآت الابتكارية

نظمت الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة “منشآت” بالتعاون مع صندوق الاستثمارات العامة سلسلة جلسات مكثفة لمناقشة فرص التعاون المستقبلي بين الشركات الكبيرة والمنشآت الابتكارية الصغيرة والمتوسطة، وذلك بالتزامن مع أسبوع ريادة الأعمال العالمي GEW2022.

اقرأ المزيد

وناقشت جلسات الأعمال فرص التعاون المستقبلية بين المنشآت الابتكارية الصغيرة والمتوسطة المهتمة بقطاعات الصناعة والترفيه والفندقة والخدمات اللوجستية وبين صندوق الاستثمارات العامة، ممثلاً بالشركة السعودية الاستثمارية لإعادة التدوير، شركة مشاريع الترفيه السعودية، شركة الفنادق والمناطق السياحية (دور)، والشركة الوطنية السعودية للنقل البحري (بحري).

كما عُقدت عدة جلسات أعمال حول فرص التعاون المستقبلية بين المنشآت السعودية الابتكارية الصغيرة والمتوسطة المهتمة بقطاعات التمويل والمياه والمستلزمات الطبية وبين صندوق الاستثمارات العامة، ممثلاً بالشركة السعودية لإعادة التمويل العقاري، شركة المياه الوطنية، والشركة الوطنية للشراء الموحد “نوبكو”.

واستضاف مركز “ذكاء” لإنترنت الأشياء والأمن السيبراني التابع لـ”منشآت” جلسات أعمال حول فرص التعاون المستقبلية بين المنشآت السعودية الابتكارية الصغيرة والمتوسطة المهتمة بقطاعات تقنية المعلومات والسياحة والطاقة وبين صندوق الاستثمارات العامة، ممثلاً بالشركة السعودية لتقنية المعلومات، الشركة السعودية للذكاء الاصطناعي، مشروع البحر الأحمر، كروز السعودية، الشركة الوطنية لخدمات كفاءة الطاقة “ترشيد”، وشركة أعمال المياه والطاقة الدولية (أكوا باور).

يُذكر أن جلسات الأعمال تهدف إلى مساعدة المنشآت الصغيرة والمتوسطة القائمة على الابتكار والتقنيات الحديثة على معرفة الفرص التجارية المتاحة لتسخير الابتكار والتقنيات الحديثة في المشاريع الوطنية الكبرى، كما تهدف إلى دعم جهود شركات صندوق الاستثمارات العامة في توطين الحلول الابتكارية والتقنية من خلال تنمية المحتوى المحلي المتخصص.

ذات صلة Posts

المزيد