استقرار الدولار قبل صدور بيانات أسعار المنتجين الأمريكية

لم يطرأ تغير يذكر على الدولار مقابل العملات الرئيسية اليوم الجمعة مع عودة المخاوف بشأن أداء الاقتصاد الأمريكي، وقبيل صدور بيانات مؤشر أسعار المنتجين في وقت لاحق من يوم الجمعة واجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي لاتخاذ قرار بشأن أسعار الفائدة الأسبوع المقبل.

اقرأ المزيد

ووفقا لـ “رويترز” يترقب المستثمرون سلسلة من القرارات المتعلقة بأسعار الفائدة من قبل البنوك المركزية الأسبوع المقبل ومنها مجلس الاحتياطي والبنك المركزي الأوروبي وبنك إنجلترا.

وتراهن الأسواق على أن الجهات الثلاث ستبطئ وتيرة رفع أسعار الفائدة بزيادات قدرها 0.5 نقطة مئوية، في وقت يواصل فيه صناع السياسة الضغط لتسريع وتيرة النمو من خلال التشديد النقدي لكبح التضخم المرتفع.

ويجري ترقب البيانات الأمريكية حول تضخم أسعار المنتجين المقرر صدورها الساعة 1330 بتوقيت جرينتش بحثا عن مؤشرات حول تباطؤ وتيرة رفع أسعار الفائدة، في انتظار صدور بيانات أسعار المستهلكين الثلاثاء.

وأظهرت بيانات يوم الخميس ارتفاع طلبات إعانة البطالة الأسبوعية بوتيرة معتدلة، مما زاد من توتر المستثمرين بشأن التوقعات.

ولم يشهد مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات رئيسية، تغيرا كبيرا ليستقر عند 104.780.

ولا يزال المؤشر يسجل ارتفاعا بنحو 9.5 بالمئة هذا العام حتى الآن، لكنه انخفض بأكثر من ستة بالمئة في الربع الرابع، مما يعكس توقعات متشائمة بشأن التضخم وأسعار الفائدة.

واستقر اليورو مقابل الدولار عند 1.05555 دولار، بالقرب من أعلى مستوى في ستة أشهر والذي سجله هذا الأسبوع متجها لتحقيق مكاسب للأسبوع الثالث على التوالي.

كما لم يطرأ تغير يذكر على الجنيه الإسترليني يوم الجمعة عند 1.22460 دولار إذ لم يبتعد كثيرا عن أعلى مستوى في ستة أشهر عند 1.2345 دولار والذي بلغه يوم الاثنين عندما كشفت الحكومة عن إصلاحات تهدف إلى الحفاظ على لندن كواحدة من أكثر المراكز المالية تنافسية في العالم.

فيما قفز الين الياباني بما يصل إلى 0.7 بالمئة وارتفع في أحدث التداولات 0.3 بالمئة إلى 136.280.

ذات صلة Posts

المزيد