مؤشرات الأسهم الأمريكية تغلق على تباين لكنها تحقق مكاسب أسبوعية

تباين أداء مؤشرات الأسهم الأميركية في ختام تعاملات يوم الجمعة الثاني من ‏ديسمبر كانون الأول عقب تقرير الوظائف الشهري، لكن المؤشرات حققت أول ‏مكاسب أسبوعية جماعية منذ أكتوبر تشرين الأول.‏

اقرأ المزيد

ونجحت مؤشرات الأسهم في تقليل خسائرها السابقة مع تقييم الأسواق للبيانات ‏الصادرة وتأثيرها على قرار الاحتياطي الفدرالي في اجتماعه المرتقب في وقت ‏لاحق هذا الشهر.‏

وفي ختام الجلسة، ارتفع مؤشر داو جونز بنحو ‏‎0.1%‎‏ أو نحو 35 نقطة إلى ‏‏34429.88 نقطة، بعد انخفاضه بحوالي 350 نقطة في وقت سابق من التعاملات.‏

وتراجع مؤشر ستاندرد آند بورز بنسبة ‏‎0.1%‎‏ إلى 4071.70 نقطة، في حين ‏انخفض ناسداك بنحو ‏‎0.2%‎‏ إلى 11461.50 نقطة.‏

هذا، وقد حقق مؤشر ناسداك مكاسب هذا الأسبوع بنسبة ‏‎2.1%‎، كما ارتفع ‏S&P ‎‎500‎‏ بنسبة ‏‎1.1%‎‏ على مدار الأسبوع، في حين سجل الداو جونز مكاسب أسبوعية ‏بنحو ‏‎0.2%‎‏.‏

تجدر الإشارة إلى أن الاقتصاد الأميركي أضاف نحو 263 ألف وظيفة خلال ‏نوفمبر تشرين الثاني متجاوزاً توقعات بإضافة 260 ألفاً.‏

 

ذات صلة Posts

المزيد