السبت, 13 أبريل 2024

النفط يتراجع 3% ويسجل خسائر أسبوعية

FacebookTwitterWhatsAppTelegram

تراجعت أسعار النفط نحو 3% الجمعة 23 فبراير/ شباط، لتسجل تراجعا أسبوعياً، بعد أن أشار أحد صناع القرار في البنك المركزي الأميركي إلى أن تخفيضات أسعار الفائدة قد تتأجل لشهرين إضافيين على الأقل.

وتحدد سعر التسوية للعقود الآجلة لخام برنت على انخفاض 2.05 دولار، بما يعادل 2.5%، عند 81.62 دولار للبرميل، في حين تراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 2.12 دولار، أو 2.7%، إلى 76.49 دولار.

وعلى مدار الأسبوع، انخفض برنت حوالي 2% ونزل خام غرب تكساس الوسيط أكثر من 3%. ومع ذلك، فإن المؤشرات على الطلب على الوقود والمخاوف بشأن العرض قد تؤدي إلى انتعاش الأسعار في الأيام المقبلة.

اقرأ المزيد

اقرأ أيضاً: تراجع مخزونات الغاز الأميركية الأسبوع الماضي بمقدار 60 مليار متر مكعب

وقال محافظ بنك الاحتياطي الفدرالي، كريستوفر والر، الخميس 22 فبراير، إنه يتعين على صناع القرار في مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) تأجيل تخفيضات أسعار الفائدة الأميركية لمدة شهرين آخرين على الأقل، وهو ما قد يؤدي إلى تباطؤ النمو الاقتصادي وكبح الطلب على النفط.

وأبقى بنك الاحتياطي الفدرالي سعر الفائدة ثابتًا في نطاق يتراوح بين 5.25٪ إلى 5.5٪ منذ يوليو الماضي. ويظهر محضر اجتماعه الشهر الماضي أن معظم محافظي البنوك المركزية كانوا قلقين بشأن التحرك بسرعة كبيرة لتخفيف السياسة.

وقال JPMorgan في مذكرة إن مؤشرات الطلب لدى JPMorgan تظهر ارتفاع الطلب على النفط بمقدار 1.7 مليون برميل يوميا على أساس شهري حتى 21 فبراير.
وتابع المحللون “يقارن هذا بزيادة قدرها 1.6 مليون برميل يوميا لوحظت خلال الأسبوع السابق، ومن المرجح أن تستفيد من زيادة الطلب على السفر في الصين وأوروبا”.

وتجري محادثات الهدنة في غزة في باريس فيما يبدو أنها أخطر خطوة منذ أسابيع لوقف الصراع في فلسطين وإطلاق سراح الرهائن الإسرائيليين والأجانب.

وقال المحلل المستقل لسوق النفط، تيم إيفانز، في مذكرة، إن محادثات وقف إطلاق النار قد تدفع السوق إلى توقع تراجع التوترات الجيوسياسية.

ومع ذلك، استمرت التوترات في البحر الأحمر، حيث أجبرت الهجمات التي شنها الحوثيون الخميس المزيد من سفن الشحن على التحول عن الطريق التجاري.

قالت شركة خدمات الطاقة Baker Hughes إن شركات الطاقة الأميركية أضافت هذا الأسبوع أكبر عدد من حفارات النفط منذ نوفمبر، والأكثر في شهر منذ أكتوبر 2022.

وارتفع عدد منصات النفط، وهو مؤشر مبكر للإنتاج المستقبلي، بمقدار ستة إلى 503 هذا الأسبوع، وزاد بمقدار أربعة هذا الشهر.

 

ذات صلة

المزيد