الأحد, 25 فبراير 2024

خلال افتتاح مؤتمر البترول 

وزير الطاقة : الطلب على النفط يتجاوز التوقعات.. ورئيس أرامكو يتوقع أن يكون الطلب عند 104 ملايين برميل يوميا في 2024

FacebookTwitterWhatsAppTelegram

أكد الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، أن المؤتمر الدولي لتكنولوجيا البترول (IPTC) له أثر على تبادل الخبرات وإيجاد حلول علمية ومتطورة لتطوير تقنيات وتكنولوجيا البترول وفق أحدث المواصفات العالمية

وأشاد  خلال رعايته صباح اليوم الإثنين انطلاق المؤتمر الدولي لتكنولوجيا البترول (IPTC)في مركز الظهران، وبحضور الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز وزير الطاقة و الأمير سعود بن بندر بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية بما توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وبدعم الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد رئيس مجلس الوزراء ، من اهتمام بقطاع الطاقة والطاقة النظيفة والتقنيات المستخدمة على مستوى العالم في هذا المجال.

unnamed (1)

اقرأ المزيد

من جهته، قال الأمير عبد العزيز بن سلمان  وزير الطاقة ، إن الطلب على النفط يفوق باستمرار بعض التوقعات مؤكدا  أن تحقيق امن الطاقة مسؤولية الجميع، وعلى الجميع الابتكار عندما يتعلق الأمر بتحقيق امن الطاقة .

وأضاف الوزير في كلمته بالمؤتمر الدولي لتقنية  البترول ، أن دورنا في أوبك الانتباه  لأي تحركات في السوق، بهدف الاستعداد  لاي إجراء تكون فيه فائدة سواء كان ذلك بزيادة الإنتاج أو خفضه وبما يؤدي الى التوازن والاستقرار  في أي وقت مهما كانت مقتضيات السوق.

واكد  الوزير  أ ن المملكة حريصة على استغلال  كافة مواردها لرفع كفاءة  الطاقة العالمية.

من جانبه، أوضح المهندس أمين الناصر رئيس أرامكو إن شركة أرامكو بإمكانها النمو في أي مجال، فيما من الممكن إنتاج شركات تقنية وربحية أخرى، منوها بإنهاء واعتماد إستراتيجية جديدة سيعلن عنها مستقبلا مع المستثمرين في سوق الأسهم.

وأضاف خلال جلسة حوارية في المؤتمر الدولي لتكنولوجيا البترول: إن بحلول 2025 سيتغير استهلاك النفط، بشكل كامل عالميا ويعتمد على العرض والطلب، وفقا لاتفاقية 2023، مشيرا إلى أن أرامكو تبحث رفع الطاقة الاستيعابية والإنتاج اليومي، فيما نفي بوعودنا في توفير الطاقة.

وقال  إن أرامكو تبحث عن الاستمرارية في الإنتاج والنمو في الغاز والنفط وجميع مصادر الطاقة، مضيفا، أن  الطلب العالمي على النفط  في ازدياد مستمر ، وقد يصل الطلب العالمي الى 104  ملايين برميل يوميا بنهاية  2024م ، والى  105 ملايين خلال 2025م ، مشددا على أنه لا يتفق مع الآراء التي تشير الى أن الطلب على النفط وصل الى ذروته ، مؤكدا بأن التنقيب على النفط عالميا لا يزال في أوجه.

وأضاف أن تكلفة الهيدروجين مرتفعة إذ يبلغ 400 دولار للبرميل الواحد، وتوجد مشكلة في توفيره إذ تبحث عن مصادر أكثر وتبحث عن مستثمرين أكثر في النفط والهيدروجين. ولفت إلى أن في الـ15 عاما الأخيرة تم زيادة 2 مليون برميل في إنتاجنا النفطي.

يشار إلى أن ، المؤتمر الدولي لتكنولوجيا البترول (IPTC) بمركز معارض الظهران يستمر لمدة 3 أيام  خلال الفترة من 12- 14 فبراير الجاري، بمشاركة 250 شركة.

ويحظى المؤتمر الدولي لتكنولوجيا البترول، بمشاركة محلية ودولية، إذ تتناول جلساته العديد من أوراق العمل التي تغذي الابتكار في مجال تكنولوجيا البترول.

ويطلق المؤتمر العنان لقوة المعرفة وتمكين العقول لإنارة المسارات نحو التنمية المستدامة، كما يسعى لإيجاد حلول الطاقة، إضافة إلى الشروع في رحلة الاكتشاف والتعاون والتقدم، فيما يتوقع أن يجذب المؤتمر أكثر من 20 ألف مشارك.

وعزز مؤتمر الدولي لتكنولوجيا البترول (IPTC) الذي تأسس في عام 2005، مكانته كحدث تقني رئيسي متعدد التخصصات في نصف الكرة الشرقي.

ويركز المؤتمر على المعرفة الجماعية والقدرات ونقاط القوة لدى الدول المشاركة والعضوية العالمية للجمعيات الراعية، كما يمثل المؤتمر فرصة كبرى للتواصل مع كبار صناع القرار وقادة الصناعة والمبتكرين الذين يشكلون مستقبل الطاقة.

 

 

 

ذات صلة

المزيد