الخميس, 20 يونيو 2024

الحكم على مؤسس منصة Binance بالسجن 4 أشهر بعد صفقة الإقرار بالذنب

FacebookTwitterWhatsAppTelegram

حُكم على مؤسس منصة Binance تشانغبينغ تشاو بالسجن لمدة أربعة أشهر، اليوم الثلاثاء، بعد اعترافه بالذنب في تهم تمكين غسل الأموال في بورصة العملات المشفرة الخاصة به.

ووفقا لـ CNBC يأتي الحكم الصادر في محكمة سياتل الفدرالية أقل بكثير من السنوات الثلاث التي كان المدعون الفدراليون يطالبون بها ضد تشاو. وكان الدفاع قد طلب خمسة أشهر من المراقبة. وتنص المبادئ التوجيهية للعقوبة على عقوبة السجن لمدة تتراوح بين 12 و18 شهراً.

في نوفمبر، أبرم تشاو اتفاقاً مع الحكومة الأميركية لحل تحقيق استمر عدة سنوات في منصة بينانس، وهي أكبر بورصة للعملات المشفرة في العالم. وكجزء من التسوية، تنحى تشاو عن منصب الرئيس التنفيذي للشركة.

اقرأ المزيد

تشاو متهم بالفشل المتعمد في تنفيذ برنامج فعال لمكافحة غسيل الأموال على النحو الذي يقتضيه قانون السرية المصرفية، وبالسماح لـ Binance بمعالجة المعاملات التي تنطوي على عائدات نشاط غير قانوني، بما في ذلك بين الأميركيين والأفراد في الولايات القضائية الخاضعة للعقوبات.

في مذكرة قضائية صادرة في 23 أبريل، قال المدَّعون العامون الأميركيون إن مؤسس بينانس، تشاو، يجب أن يقضي 36 شهراً في السجن بعد أن أقرَّ بأنَّه مذنب بانتهاك قوانين مكافحة غسل الأموال.

كتب المدَّعون العامون في الإيداع المقدَّم إلى المحكمة الجزئية الأميركية للمنطقة الغربية من واشنطن: “بالنَّظر إلى حجم انتهاك تشاو المتعمَّد للقانون الأميركي وعواقبه، ثمَّةَ ما يبرر الحكمَ عليه بالسجن لمدة 36 شهراً”.

كما أضاف الإيداع: “هذا الحكم، إلى جانب الغرامة المتَّفق عليها البالغة 50 مليون دولار، كافٍ ولكنه ليس أكبر من اللازم لتحقيق التوازن بين عوامل المادة 3553 من الباب 18 من مدونة قوانين الولايات المتحدة ذات الصلة وتحقيق أهداف الحكم”.

أقرَّ تشاو بأنه مذنب بانتهاك متطلبات غسل الأموال في الولايات المتحدة، وكان استقال من منصب الرئيس التنفيذي في Binance في نوفمبر 2023.

وواجه تشاو لاحقاً غرامةً قدرها 50 مليون دولار فُرضت عليه مباشرة، بالإضافة إلى عقوبات أكبر على شركة Binance.

ذات صلة

المزيد