الخميس, 23 مايو 2024

“كروز السعودية” تسلط الضوء على طموحاتها لإرساء منظومة بحرية سياحية رائدة عالميا في معرض “سيتريد كروز جلوبال” الدولي في ميامي

FacebookTwitterWhatsAppTelegram

تستعد شركة ” كروز السعودية “، إحدى الشركات المملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة، للمشاركة في فعاليات معرض “سيتريد كروز جلوبال” الدولي بميامي، والذي يُعد الحدث الأبرز عالميًا الذي يجمع رواد الساحة العالمية للسياحة البحرية، وذلك لمدة أربعة أيام ابتداءً من 8 أبريل.

وتهدف هذه المشاركة إلى تبادل الأفكار الابتكارية وبناء شراكات استراتيجية مثمرة , تُسهم في تشكيل مستقبل قطاع السياحة البحرية.

ومن المتوقع أن يشهد معرض “سيتريد كروز جلوبال” لهذا العام حضور أكثر من 10 آلاف شخص من خبراء الصناعة في مركز “ميامي بيتش للمؤتمرات”، ممثلين أكثر من 120 دولة , حيث ستستعرض “كروز”  أبرز إنجازات الشركة وتسليط الضوء على الطموحات والرؤى المستقبلية الهادفة إلى إرساء أسس منظومة بحرية سياحية متطورة ورائدة عالميًا في المملكة. كما سيُشارك شركاء ” كروز السعودية “، وهم ” الهيئة السعودية للسياحة”، و ” الهيئة السعودية للبحر الأحمر ” و” نيوم ” في معرض “سيتريد كروز جلوبال” إلى جانب الشركة المملوكة لصندوق الاستثمارات العامة.

اقرأ المزيد

وقال لارس كلاسن،  الرئيس التنفيذي لـ” كروز السعودية “إن المعرض يعد فرصة لتبادل الأفكار مع رواد صناعة السياحة البحرية العالمية، وعرض إنجازات كروز السعودية من أحدث الابتكارات في الموانئ السعودية، وبرامجها المتميزة في الجولات السياحية الاستكشافية، وإطلاق خط أرويا كروز للرحلات السياحية التابعة لشركتنا، متطلعا إلى مشاركة فعالة مع الشركاء الحاليين والمستقبليين والتواصل مع قادة الصناعة والجهات المختصة” .

وتُشارك ” كروز السعودية ” منذ انطلاقها في عام 2021، وللعام الرابع على التوالي، في معرض “سيتريد كروز جلوبال” لتُبرز الإنجازات المهمة التي حققتها في مسيرتها نحو الارتقاء بالمملكة كوجهة سياحية رائدة عالميًا على خارطة الرحلات البحرية السياحية، وتمكين السياحة البحرية كإحدى الركائز الأساسية في القطاع السياحي بالمملكة، مواكبةً للرؤية الأوسع للمملكة في تحقيق رؤية السعودية 2030.

يُذكر أن ” كروز السعودية ” استقبلت أكثر من 370 ألف راكب من 120 جنسية مختلفة في كل من ميناء جدة وينبع والدمام، وتعمل على تطوير البنى التحتية لميناءي جازان والوجه لاستقبال السفن السياحية، بهدف استقبال 1.3 مليون سائح عبر البحر بحلول عام 2035.

 

ذات صلة

المزيد