الأربعاء, 19 يونيو 2024

لبناء شراكات سعودية بريطانية .. الرياض تستضيف مبادرة (great futures) .. مايو

FacebookTwitterWhatsAppTelegram

تستضيف الرياض مبادرة (GREAT FUTURES) وفعالياتها المصاحبة على مدار 12 شهراً، وذلك في مركز الملك عبدالله المالي بهدف بناء شراكات سعودية بريطانية على مستوى القطاعين الحكومي والخاص في مختلف القطاعات الاقتصادية والتنموية التي تدعم رؤية السعودية 2030.

وتأتي المبادرة – التي يشارك في أعمال إطلاقها يومي 14 و15 مايو المقبل وفد يضم أكثر من 350 مسؤولاً حكومياً وقيادياً من قطاع الأعمال البريطاني برئاسة أوليفر دودن نائب رئيس الوزراء البريطاني – في إطار جهود مجلس الشراكة الإستراتيجي السعودي البريطاني الهادفة إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية بين الجانبين في عدد من القطاعات الواعدة، إضافة إلى تطوير التجارة والاستثمار الثنائي بين البلدين الصديقين.

وقال أوليفر دودن نائب رئيس الوزراء البريطاني:” إنها فرصة مهمة لعقد شراكات بين قطاعي الأعمال في البلدين تواكب المستقبل والإبداع والابتكار، خاصة وأنها ستركز على التعاون في مجال التقنية والابتكار، وتحديداً في تقنيات البحث والتطوير، والتقنية النظيفة، والتقنية المالية، والبناء المستدام، إلى جانب التعاون في القطاعات الخدمية وجودة الحياة، وأبرزها الفنون، الموضة، الإعلام، التعليم، الصحة، الرياضة، الهندسة المعمارية، والسياحة”.

اقرأ المزيد

من جانبه، أكد الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي وزير التجارة أن مبادرة (GREAT FUTURES) تمهد الطريق لعقد شراكات موسعة تركز على الابتكار والتقنية بين قطاعي الأعمال في البلدين، لافتاً إلى أن رؤية السعودية 2030 جعلت المملكة تشهد ازدهاراً في قطاعات الابتكار والتقنية والخدمات الرقمية، وأنها ترى في المبادرة فرصة لاستقبال العقول الرائدة في مجال الأعمال والأوساط الأكاديمية.
يذكر أن المبادرة تعد من الأحداث المهمة على المستوى العالمي، حيث تشارك فيها الشركات الأكثر إبداعاً وابتكاراً في المملكة المتحدة.

ذات صلة

المزيد