الخميس, 20 يونيو 2024

نصيحتان من وارن بافيت عن الاستثمار والحياة .. تعرف عليهما

FacebookTwitterWhatsAppTelegram

في كل عام، يتدفق عشرات الآلاف من المستثمرين إلى مدينة أوماها الأمريكية – والعديد منهم من مختلف أنحاء العالم – لمشاهدة رئيس شركة Berkshire Hathaway، وارن بافيت، وهو يجيب على أسئلة المساهمين في الاجتماع السنوي لشركته.

ووفقا لـ CNBC هذا العام، كما هو الحال دائماً، شارك بافيت أفكاره ليس فقط حول الأساسيات المالية وراء العديد من الشركات التابعة والمحافظ الاستثمارية لشركة Berkshire، لكن أيضاً حول الطريق إلى حياة ناجحة.

وقدم وارن بافيت نصيحتين رئيسيتين، خلال اجتماع الشركة، يوم السبت 4 مايو، إحداهما عن المال، والأخرى عن الحياة.

اقرأ المزيد

1- عن الاستثمار: “لم نقلق أبداً بشأن فقدان شيء لم نفهمه”
سأل أحد المساهمين بافيت عن أحد أهم القرارات التي يمكن لأي مستثمر اتخاذها: متى يجب شراء أو بيع استثمار ما؟

يقدم وصف العملية التي استخدمها بافيت، وشريكه تشارلي مونغر المتوفى العام الماضي، منذ فترة طويلة رؤية لفلسفته الاستثمارية.

وقال بافيت: “لقد أصبحت اتخذ أنا وتشارلي القرارات بسرعة كبيرة، لكن ذلك حدث في الواقع بعد سنوات من التفكير في المعايير التي ستمكننا من اتخاذ القرار السريع عند الحاجة”.

وقال إنه لم يقم باستثماره الكبير في شركة Apple، حتى شعر أن لديه فهماً كاملاً لسلوك المستهلك، وهو الفهم الذي توصل إليه بعد امتلاك العديد من الشركات الاستهلاكية الأخرى، الناجحة منها وغير الناجحة.

النقطة المهمة بالنسبة للمستثمرين هي أن بافيت لا يشتري أي استثمار بناءً على المشاعر أو الاندفاعات. ولم يقم بالشراء إلا بعد أن قرر أن الآيفون “ربما كان المنتج الأعظم على الإطلاق”.

وفي الوقت نفسه، لا يقلق أو يندم أبداً بشأن فقدان أي فرصة استثمار إذا كان يتعلق بمنتج أو شركة لم يجرِ لها دراسة شاملة.

وقال بافيت: “فاتني أنا وتشارلي الكثير من الأشياء.. لم نقلق أبداً من فقدان شيء لم نفهمه”.

2- عن الحياة: اكتب نعيك بطريقتك
كثيراً ما يسأل المساهمون بافيت عن تأملاته حول الحياة، وكان أحد الأسئلة هذا العام: “ما هي النصيحة التي ترغب في مشاركتها اليوم والتي تعتقد أن الجميع بحاجة إلى سماعها؟”.

ردد بافيت كلاماً سابقاً لمونغر: “فكر في الطريقة التي تريد أن تقرأ بها نعيك، وابدأ في بناء حياة ستوصلك إلى هناك”.

وقال إن على الشخص العثور على الأنشطة التي تناسبه للمشاركة فيها والعثور على الأشخاص الذين يمكن أن يتشارك معهم هذه الأنشطة. “وإذا حالفك الحظ مثل تشارلي وأنا، فستجد أشياء تهمك وأنت صغير. ولكن إذا لم تجدها على الفور، فاستمر في البحث”.

واعترف بافيت بأن ذلك قد يتطلب بعض التجربة والخطأ.

وقال: “أقول دائماً للطلاب، ابحثوا عن الوظيفة التي ترغبون في الحصول عليها … في بعض الأحيان يمكنك أن تجد ذلك في وقت مبكر جداً، وأحياناً تمر بتجارب مختلفة”.

وأشار بافيت إلى بغض النظر عن المحن التي يمر بها الشخص، فإن الأخذ في الاعتبار دوماً كيف يريد أن يتذكره الآخرون بعد وفاته هو أفضل طريقة لمساعدته على تحقيق هذا الهدف في النهاية.

وأضاف: “توقع بعض الصعوبات على طول الطريق، لكن إذا كنت تفكر بهذه الطريقة، فمن المرجح أن تصل إلى هناك”.

ذات صلة

المزيد