الأربعاء, 19 يونيو 2024

النقل: 3.4 مليون مقعد للحجاج عبر 7700 رحلة طيران و 1.6 مليون مقعد في قطار الحرمين السريع 

FacebookTwitterWhatsAppTelegram

اقرأ المزيد

كشف المهندس صالح الجاسر وزير النقل والخدمات اللوجستية عن جاهزية منظومة النقل والخدمات اللوجستية لتقديم خدمات حج 2024، عبر توفير 3.4 ملايين مقعد للحجاج من خلال تهيئة 7700 ألف رحلة طيران، وأكثر من 1.6 مليون مقعد في قطار الحرمين السريع عبر 35 قطار، و توفير 27 ألف حافلة لنقل ضيوف الرحمن خلال رحلتهم في المشاعر المقدسة.
وأكد الجاسر خلال حديثه في لقاء إعلامي بحضور قيادات منظومة النقل والخدمات اللوجستية في موسم حج 2024، عن تهيئة 6 مطارات دولية وإقليمية لاستقبال الحجاج تستقبل وصول 250 وجهة حيث أن خطة القدوم في قطاع الطيران تمثل حوالي 97% من نسبة القادمين والمغادرين، مشيرًا إلى أن منظومة النقل والخدمات اللوجستية حشدت كافة قدراتها وطاقاتها في قطاع الطيران ومرافق المطارات والموانئ والسكك الحديدية وشبكة الطرق والنقل العام والخدمات اللوجستية لتقديم أفضل الخدمات للحجاج عبر أكثر من 47 ألف من كوادرها المتخصصة.
وأوضح الجاسر أن منظومة النقل والخدمات اللوجستية أدخلت هذا العام تقنيات حديثة وفق مستهدفات الاستراتيجية الوطنية للنقل، حيث سيتم تطبيق 32 تجربة تقنية في موسم حج هذا العام منها 17 تقنية جديدة، تتنوع بين تجارب التاكسي الطائر والتوصيل، و استخدام معدات إعادة تدوير الأسفلت لتسريع أعمال الصيانة والحفاظ على البيئة في شبكة الطرق، مع استخدام موسع لتقنية الدرون لفحص وتقييم شبكة الطرق باستخدام المسح الحراري وكذلك التوسع في مبادرة تبريد الطرق بالشراكة مع العديد من الجهات، حيث تم العمل على تنفيذ المبادرة في أكثر من موقع ومنها المنطقة المحيطة بمسجد نمرة في عرفات بإجمالي مساحة تتجاوز 25 ألف متر مربع، مما يسهم في خفض درجة الحرارة بحوالي 20% مقارنة في باقي الطرق.
وأشار إلى أنه تم تهيئة شبكة الطرق المؤدية للمشاعر المقدسة كافة حيث تعد شبكة طرق المملكة الأولى على مستوى العالم في ترابطها، مبينا أنه تم تخصيص أكثر من 5 طرق رئيسة تخدم  الحجاج القادمين لمكة المكرمة حيث تم مسح أكثر من 13 ألف كيلو متر وصيانة أكثر من 5000 كيلو متر، وفحص أكثر من 1000 جسر.
وفي قطاع الخدمات اللوجستية والبريدية أضاف وزير النقل، إلى أنه تم استكمال الاستعدادات اللوجستية كافة لخدمة الحجاج بما في ذلك خدمة حج بلا حقيبة التي تُعنى بنقل وشحن أمتعة الحجاج وذلك من مختلف مناطق المملكة إلى المشاعر المقدسة والعكس لحجاج الداخل، مع مسار يخدم حجاج الخارج من المطارات إلى الفنادق ومن الفنادق إلى المطارات في رحلة الإياب، وتوفير خدمات لركاب قطار الحرمين تشمل حفظ وشحن أمتعة ركاب قطار الحرمين لتسهيل أداء المناسك، مع تقديم ميناء جدة الاسلامي الخدمات اللوجستية لدعم سلاسل الامداد اللازمة.

ذات صلة

المزيد