الثلاثاء, 23 يوليو 2024

إدارة الطيران الفيدرالية تطلب التفتيش على 2600 طائرة من طراز بوينغ

FacebookTwitterWhatsAppTelegram

قالت إدارة الطيران الفيدرالية الأمريكية، يوم الاثنين، إنها طلبت فحص 2600 طائرة من طراز بوينغ 737 لأن أقنعة الأكسجين للركاب قد تتعطل خلال الطوارئ.

وقالت إدارة الطيران الفيدرالية إنها طلبت إجراء عمليات تفتيش لطائرات 737 ماكس، والجيل القادم بعد تقارير متعددة عن تحول مولدات الأكسجين لوحدة خدمة الركاب من موقعها، وهي مشكلة قد تؤدي إلى عدم القدرة على توفير الأكسجين الإضافي للركاب أثناء حدث انخفاض الضغط.

وقالت إدارة الطيران إن بوينغ أصدرت في 17 يونيو نشرة لشركات الطيران تدعو فيها إلى إجراء عمليات تفتيش.

اقرأ المزيد

ومن شأن ذلك الإقرار، الذي قدمت السلطات ملفا بشأنه في ساعة متأخرة من مساء أمس الأحد ولا يزال يتطلب موافقة قاض اتحادي، أن يجعل صانع الطائرات مدانا بتهمة جنائية.

وقالت وزارة العدل في الملف الذي قدمته إلى محكمة اتحادية في تكساس، وبه نظرة عامة على اتفاق من حيث المبدأ بهذا الصدد، إن بوينغ ستدفع أيضا غرامة جنائية قدرها 243.6 مليون دولار.

وتتعلق التهمة بحادثي تحطم طائرتين من طراز 737 ماكس في إندونيسيا وإثيوبيا في غضون 5 أشهر في عامي 2018 و2019، مما أسفر عن مقتل 346 شخصا ودفع عائلات الضحايا إلى المطالبة بمحاكمة بوينغ.

ذات صلة

المزيد