الثلاثاء, 16 يوليو 2024

محضر اجتماع المركزي الأوروبي: موافقة أغلب صناع السياسات على خفض أسعار الفائدة رغم مخاوف التضخم

FacebookTwitterWhatsAppTelegram

أظهر محضر اجتماع البنك المركزي الأوروبي موافقة أغلب صناع السياسات على خفض أسعار الفائدة الرئيسية الثلاثة بمقدار 25 نقطة أساس في 6 يونيو، بعد 9 أشهر من تثبيتها.

ورأى بعض الأعضاء أن البيانات المتاحة منذ الاجتماع الأخير لم تزد من ثقتهم في أن التضخم سوف يقترب من هدف 2% بحلول عام 2025، وقالوا إن المخاطر التي تهدد توقعات التضخم تميل نحو الاتجاه الصعودي، بسبب التوترات الجيوسياسية.

وكانت كريستين لاغارد رئيسة البنك المركزي الأوروبي، قالت الاسبوع الماضي، إن البنك يحتاج إلى مزيد من الوقت ليخلُص إلى أن التضخم يمضي بثبات في طريقه نحو هدفه البالغ 2% وإن التطورات الاقتصادية الجيدة تشير إلى أن خفض سعر الفائدة ليس مُلحاً، بحسب “سي إن بي سي”.

اقرأ المزيد

وأشار بعض صناع السياسات إلى أن الانفصال عن مسار أسعار الفائدة في الولايات المتحدة من شأنه أن يزيد من الضغوط التضخمية من خلال تأثيرات أسعار الصرف، ومع ذلك، وافق الجميع باستثناء وزير المالية النمساوي روبرت هولزمان، على خفض سعر الفائدة.

وأكد الأعضاء أنهم ما زالوا عازمين على ضمان عودة التضخم بشكل مستدام إلى هدف 2% على المدى المتوسط، وأكدوا أنهم سيبقون السياسة مقيدة بما فيه الكفاية ما دام كان ذلك ضرورياً لتحقيق هذا الهدف.

ذات صلة

المزيد