الجمعة, 26 فبراير 2021

مؤشرات قياس الأداء و المتاجر الالكترونية

سلمان الجوهر

اقرأ أيضا

مع انتشار المتاجر الالكترونية في المملكة العربية السعودية و تقديم العديد من الخدمات خلال التقنيات المتعددة و التطبيقات الخاصة بالاجهزة الذكية, أصبح من السهل للعديد من أصحاب الأعمال و الرياديين معرفة أداء مشاريعهم و متابعتها في وقت مبكر لمعرفة الخلل ان وجد و تفاديه في مرحلة مبكرة. قبل الحديث عن مؤشرات قياس الأداء و المتاجر الالكترونية سأبدأ أولا بالحديث عن مصطلح مؤشرات قياس الأداء أو Key Performance Indicators حيث انها عبارة عن أدوات متعددة يستخدمها صاحب المشروع بشكل مستمر تساعده على فهم و قياس أداء و تشخيص المشروع للتأكد من أنه يسير على الطريق السليم و ترتبط بشكل وثيق بالهدف المخطط له سواء على المدى القصير أو على المدى الطويل كونها تعتمد بشكل كلي على الأرقام و البيانات.
حيث على سبيل المثال استخدام مؤشرات قياس الأداء يساعد المتجر الالكتروني على تشخيص سبب ضعف في المبيعات على الرغم من العدد الكبير من الزوار, الذي يدل على أن أداء جذب الزوار قوي و لكن الشريحة المستهدفة خاطئة سواء لاختيار قنوات اعلانية غير مناسبة أو لأن الفئة المستهدفة لم يتم دراستها بشكل جيد مما انعكس على ضعف المبيعات و الأرباح. لذلك في هذه الحالة لأي صاحب متجر الكتروني يجب عليه متابعة عدد من المؤشرات القابلة للقياس و تعكس عوامل النجاح للمشروع و ذلك يختلف حسب المشروع و أهداف صاحبه.
للحديث عن المتاجر الالكترونية و المبيعات التي تساعد في قياس مؤشر الأداء و تتضمن جميع الطلبات من العملاء و أوامر الشراء بالاضافة الى ردود الفعل في وسائل التواصل الاجتماعي, اضافة الى ذلك يجب متابعة نسبة الطلبات التي تم وصولها للعميل في الوقت القياسي و مقارنتها في عملية الشراء التي لم تتم سواء لتأخر شركة النقل أو لالغاء العميل لعملية الشراء أو لغيرها من الأسباب التي يجب قياسها لمعرفة الخلل و اصلاحه.
كون المتاجر الالكترونية تعمل من خلال منصات الكترونية فان قياس أداء المنصة سواء كان موقع الكتروني أو تطبيق يعد من أساسيات قياس مؤشر الأداء و ذلك من خلال عدد الزوار و معرفة كيفية وصولهم للمتجر الالكتروني سواء عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو الاعلانات أو عبر محركات البحث, و معرفة نسبة من أتم عملية الشراء مقارنة بمن ترك المتجر الالكتروني دون اجراء أي عملية و بامكان صاحب المتجر الوصول الى جميع هذه البيانات و الأرقام عبر أدوات متعددة و أهمها Google Analytics بالاضافة الى RJMetrics.
أخيرا يجب على صاحب المتجر الاهتمام بالأمور المالية واستخدام مؤشرات قياس الأداء و ذلك عبر قياس متوسط حجم الطلب على مختلف أنواع المنتجات و معرفة القناة المستخدمة من قبل العميل للوصول للمتجر, اضافة الى قياس مدى ربحية المتجر من بيع المنتج بالاضافة الى متوسط الربح لكل عربة شراء و قياس مبالغ الاعلانات التي تصرف على المتجر لمعرفة تكلفة جذب المشتري الواحد من هذه الاعلانات.
أما للحديث عن طرق تطبيق قياس الأداء في المتاجر الالكترونية فان ذلك يتم عبر توفير متابعة جميع الأرقام الرئيسية التي توفر عن الأداء التاريخي و الاتجاه الحالي و ذلك بهدف متابعتها سواء بشكل يومي أو أسبوعي أو شهري بناء على حجم المتجر التي تحقق أهداف صاحب المتجر تتبع خطته سواء كانت قصيرة أو طويلة الأجل. حيث أن العديد من أصحاب المتاجر يغفل عن متابعة الأرقام في مرحلة النمو و الأرباح من خلال وجود عدد كبير من العملاء و تزايد في الأرباح و لكن ذلك قد يجعله يقع في الفخ و يغفل عن ملاحظة نقاط الضعف الخاصة في المتجر و تمنعه من تحسين تجربة العميل. المتابعة تساعد على تفادي المشاكل قبل وقوعها أو حلها عند وقوعها في مرحلة مبكرة كالتركيز على قناة اعلانية ناجحة سواء كان أحد مواقع التواصل الاجتماعي أو كان تقليدي كالصحف و غيرها و تفادي القنوات التي تهدر المال. أما لاستخدامها في تحقيق أهداف المتجر و متابعة الأرقام فهي مناسبة لمتابعة نسبة النمو في المبيعات و تحليل نقاط القوة في المتجر للتركيز عليها للوصول الى أهداف أعلى و ذلك عبر ترجمة البيانات و الأرقام التي تضيف فكرة عن نقاط الضعف و عوامل القصور لتطويرها و تساعد على تخطيط أهدافك القادمة مستقبلا.

ذات صلة


المزيد