الأحد, 9 مايو 2021

تراجع مبيعات الحاسب الشخصي خلال الربع الأول 

22

اقرأ أيضا

لا تزال المبيعات القوية للهواتف الذكية تلقي بظلالها على سوق الحاسب الشخصي PC حول العالم، حيث أصدرت شركة أبحاث السوق IDC تقريرها الدوري حول مبيعات الحاسب الشخصي والتي أظهرت تراجعاً ملحوظاً خلال الربع الأول من عام 2016.

وبحسب IDC فإن إجمالي مبيعات الحاسب الشخصي خلال الربع الأول من عام 2016 قد وصلت إلى 60 مليون وحدة، وذلك بتراجع 11.5% عن نفس الفترة من العام الماضي.

وسيطرت شركة لينوفو الصينية على مبيعات الحاسب الشخصي خلال الربع الأول من 2016، حيث حققت الشركة مبيعات إجمالية قدرها 12 مليون وحدة لتمتلك بذلك 20.1% من الحصة السوقية.

شركة HP جاءت في المركز الثاني بمبيعات إجمالية قدرها 11.6 مليون وحدة وحصة سوقية 19.2% وسجلت الشركة أكبر نسبة تراجع بين الشركات المصنعة للحواسيب الشخصية وهي 10.8%، في حين جاءت شركة ديل في المركز الثالث بمبيعات إجمالية قدرها 9 مليون وحدة وحصة سوقية 14.9%.

أما شركة أبل الأمريكية فقد جاءت في المركز الرابع بعد أن باعت 4.4 مليون وحدة خلال الربع الأول من 2016، وبذلك تمتلك الشركة 7.4% فقط من الحصة السوقية للحاسب الشخصي، وأخيراً جاءت شركة أسوس في المركز الخامس بمبيعات قدرها 4.3 مليون وحدة.

شركة جارتنر هي الأخرى رصدت تراجع مبيعات الحاسب الشخصي خلال الربع الأول من عام 2016، حيث قدرت الشركة مبيعات الحاسب الشخصي خلال هذه الفترة بحوالي 64 مليون وحدة، وذلك بتراجع 9.6% عن العام الماضي.

ويتشابه تصنيف جارتنر و IDC حول الشركات المصنعة للحواسيب الشخصية، باستثناء وجود أبل في المركز الخامس وليس الرابع بمبيعات إجمالية قدرها 4.6 مليون وحدة وشركة أسوس في المركز الرابع بمبيعات إجمالية 5.3 مليون وحدة. وبالطبع هذا الخلاف ناتج عن تقدير شركة جارتنر لمبيعات الحاسب بحوالي 64 وليس 60 مليون وحدة.

وبأي حال فإن الأرقام السابقة تدلل بوضوح على أن العام 2016 لن يكون أفضل حالاً من العام الماضي بالنسبة لمبيعات الحاسب الشخصي، حيث قد نشهد بحلول نهاية العام الحالي أكبر نسبة تراجع في مبيعات الحاسب الشخصي على الإطلاق.

ذات صلة


المزيد