السبت, 6 مارس 2021

كيفية التعامل مع الإنترنت ستتغير تماما مع الجيل الـ 5

مع انتشار أخبار تطوير تقنيات الجيل الخامس والوعود بأن الإنترنت سيصبح أسرع 100 مرة على أقل تقدير فإن العديد يتسائل على قدرة التقنية على تغيير المستقبل الرقمي مثل الواقع الافتراضي والواقع المعزز بالإضافة إلى قدرة التقنية على تغيير طريقة استخدام الناس لأجهزتهم.
مع استخدام العديد للأجهزة الذكية لإنجاز مهامهم اليومية و تصفحهم للإنترنت وموقع التواصل الاجتماعية فإن البعض يتساءل كيف الجيل الجديد سيغير طريقة التعامل مع الإنترنت والويب. 

اقرأ أيضا

إنترنت أسرع يعني الاتصال في الوقت الحقيقي
إرتفاع سرعة الإنترنت بما يقارب 100 مرة يسمح للمستخدمين إستخدام لقطات فيديو حية بشكل أفضل ويرفع سرعة التفاعل مع هذه اللقطات. كما أن ذلك سيوفر المزيد من الفرص للواقع الإفتراضي والواقع المعزز سواء للألعاب أو التطبيقات. لا يزال تدفق الفيديو المباشر غير مستقر مع الجيل الرابع ولكن الجيل الخامس سنصل إلى سرعة تسمح للشركات والمستخدمين يتواصلون في الوقت الحقيقي بشكل مباشر ومستقر.

الأجهزة الذكية سوف تهيمن على إستخدام الإنترنت
من المتوقع أن بحلول عام 2020 أن 90% من الأفراد أكبر من 6 سنوات أن يمتلكوا جهاز ذكي. وهذا يعني للشركات أن تركز خدماتها على الهاتف الذكي في المستقبل. كون تجربة المستخدم في الموقع إن لم تكن مناسبة فإن نسبة عودته لزيارة الموقع تعد ضئيلة لذلك فإن سرعة تحميل المواقع ومناسبته للأجهزة الذكية ستصبح عامل أساسي في نجاح المواقع إذا علمنا بأن 50% من سكان العالم تحت سن 30 سنة.

 الإتصال بالإنترنت سيصبح لاسلكي 
دخول التقنية الجديدة ستجعل الإنترنت لاسلكيا للشركات والمنازل وفي كل مكان بدلا عن الكابلات المرتبطة بالحواسب المحمولة. كون سرعة الإنترنت التي توفرها التقنية قادرة على تحمل العديد من الأجهزة على شبكتها مما يتيح سهولة التنقل و انترنت أسرع. 

استكشاف أخطاء تقنيات إنترنت الأشياء وإصلاحها بشكل أسرع
مع سرعة الإنترنت الحالية عندما ترسل الشركات تقارير للمطورين بوجود خلل في البرمجيات فإن عملية التشخيص قد تصل إلى ساعتين. ومع انتشار التقنيات الذكية فإننا سنستخدم العديد من السيارات بدون سائق وعدد أكبر من المنازل الذكية مما يجعلنا في حاجة لإستكشاف وإصلاح الأخطاء بشكل أسرع. كون هذه الأجهزة تعمل على برمجيات سيكون إصلاح الأخطاء عن طريق تبادل البيانات من خلال السحابة مما يوفر لنا الطاقة والمال في صيانة الأجهزة والسيارات مستقبلا.

استخدام المزيد من التقنيات الجديدة 
إنترنت أسرع سيسمح لنا بإستخدام تقنيات جديدة مثل الواقع المعزز والواقع الافتراضي مما قد يجعلها جزء أساسي من حياتنا اليومية والأهم من ذلك أن دخولها سيغير من شكل السوق والتسويق بشكل كامل مما يجعلها تجربة رقمية. ولذلك فإننا نشاهد إتجاه العديد من الشركات على الاستثمار في استراتيجيات التسويق الرقمي للمستقبل.

بعض الصناعات ستصبح متوفرة عبر الأجهزة الذكية فقط
سرعة الإنترنت العالية تزيد مساحة الابتكار للشركات وسوف يكون هناك عدد من الصناعات الكبيرة التي من المتوقع أن تتحرك بشكل كامل إلى الأجهزة الذكية. على سبيل المثال, صناعة السفر حيث أن سرعة الإنترنت يتيح للمستخدمين حجز الفنادق بشكل سريع مع خاصية نظام تحديد المواقع والوصول إلى البيانات في الوقت الحقيقي مما قد يجعل الشركات تقدم خصومات بشكل سريع للعملاء من خلال إرسال تنبيهات لهم في حال وجودهم قرب الفندق أو عند وصولهم للمطار. 

سوف يكون هناك تركيز أكبر على محتوى الفيديو
مقاطع الفيديو في إنتشار أكثر بكثير من أي وقت مضى و لكن مع تطور سرعة الإنترنت من المتوقع أن تقوم الشركات بالتركيز على مقاطع الفيديو لاستغلال سرعة التصفح وتقديم المعلومة بشكل مبتكر للمستخدمين. بالإضافة إلى أنه من المتوقع أن نشهد إنتشار مقاطع ثلاثية الأبعاد مما سيضيف تجربة غير مسبوقة للعملاء. 
 

ذات صلة


المزيد