الثلاثاء, 11 مايو 2021

شركة Mini تخطط للانتقال إلى الكهرباء بحلول 2030

تتوقف العلامة التجارية Mini عن بيع السيارات العاملة بالوقود بحلول عام 2030، وذلك وفقًا لتقرير صادر عن صحيفة دير شبيجل الألمانية.

اقرأ أيضا

و تخطط العلامة التجارية أيضًا لتقديم نموذجها الأخير العامل بالوقود في عام 2025، وأن تكون نصف مبيعاتها كهربائية بحلول عام 2027.

ويتم تقديم خارطة الطريق الرسمية الأسبوع المقبل، وتجعل الخطة Mini العلامة التجارية الأولى في مجموعة بي إم دبليو العاملة بالكهرباء بالكامل، حسبما تناولته “البوابة العربية للتقنية”.

وعادةً ما تدوم خطوط نماذج السيارات نحو سبع سنوات قبل تقاعدها أو تحديثها، مما يمنح نموذج Mini لعام 2025 الأخير العامل بالوقود جدولًا زمنيًا قصيرًا قبل تقاعده الواضح في عام 2030.

وتعتبر Mini علامة تجارية مركزة نسبيًا، مع Cooper و Clubman و Countryman، ويسهل عليها هذا التحول إلى الكهرباء بالكامل لأنها تبيع عددًا صغيرًا نسبيًا من النماذج.

وتصنع Mini حاليًا سيارة كهربائية واحدة، Mini Cooper SE، وتخطط الشركة لإنتاج سيارة كروس أوفر كهربائية في وقت ما قريبًا، وقد أظهرت مفهوم الشاحنة الكهربائية المستقلة.

ويعتبر قرار التحول إلى الكهرباء بالكامل أمرًا مهمًا نظرًا لأن ألمانيا، موطن بي إم دبليو، تتطلع إلى التخطيط لإنهاء مبيعات السيارات العاملة بالوقود بدءًا من عام 2030.

كما قامت المملكة المتحدة، موطن العلامة التجارية Mini، بتعجيل قرار حظر السيارات العاملة بالوقود المقترح حديثًا من عام 2035 إلى عام 2030.

ويتحد جزء كبير من بقية أوروبا في العام نفسه تقريبًا، كما هو الحال مع بعض الولايات الأمريكية.

وتخطط الصين، أكبر سوق لسيارات بي إم دبليو (الولايات المتحدة وألمانيا في المركزين الثاني والثالث)، لحظر المركبات غير الهجينة بدءًا من عام 2035، وذلك بالرغم من أن هذه الخطة تظل تسمح لنصف السيارات الجديدة في البلاد بالعمل بالوقود، مثل السيارات الهجينة التقليدية.

وبالرغم من هذه الجداول الزمنية، فإن مجموعة بي إم دبليو نفسها لم تلتزم بالتحول إلى الكهرباء بالكامل بحلول عام 2030.

ويثير هذا تساؤلات حول المكان الذي تخطط فيه بي إم دبليو لبيع سيارات الوقود بعد عام 2030.

وكانت بي إم دبليو رائدة في وقت مبكر في السيارات الكهربائية، حيث أنتجت سيارة Mini E الأصلية (بشكل أساسي كمركبة اختبار) ابتداءً من عام 2009.

وأعقب ذلك ActiveE، وهي سلسلة BMW 1 التي تم تعديلها إلى محرك كهربائي، ومن ثم BMW i3، وهي أول سيارة كهربائية من بي إم دبليو تُصنع من الألف إلى الياء.

وبدا أن الشركة كانت في المقدمة عندما ظهرت BMW i3 في عام 2013، لكن توقفت بعد ذلك لسنوات عديدة.

ووعدت بي إم دبليو في عام 2018 بأنه سيكون لديها 12 نموذجًا كهربائيًا بالكامل بحلول عام 2025.

وفي السنوات الثلاث منذ ذلك الحين، كانت السيارات الكهربائية الوحيدة التي أطلقتها بي إم دبليو هي سيارة Mini Cooper SE الكهربائية الجديدة وسيارة BMW iX3 التي تم إصدارها حديثًا.

وأصدرت الشركات المصنعة الأخرى إعلانات مماثلة حديثًا، حيث أوقفت شركة دايملر عمليات البحث والتطوير لمحركات الاحتراق الداخلي في عام 2019.

وتصبح جاكوار كهربائية بالكامل في عام 2025، فيما أعلنت فولفو حديثًا عن خطط لإنتاج سيارات دون محرك احتراق بدءًا من عام 2030، وتطمح جنرال موتورز إلى أن تكون كهربائية بالكامل بحلول عام 2035.

ذات صلة


المزيد