الجمعة, 24 سبتمبر 2021

بي إم دبليو تفكر في صناعة السيارات المستدامة

عرضت شركة بي إم دبليو سيارتها المفاهيمية i Vision Circular بصفتها سيارة كهربائية صغيرة قابلة لإعادة التدوير بنسبة 100 في المئة لعام 2040 ضمن معرض السيارات 2021 IAA في ميونيخ.

اقرأ أيضا

ووفقا لـ “البوابة العربية للتقنية” تمثل سيارة الهاتشباك هذه دليلًا على أهداف الشركة لتطوير سيارات مستدامة ولكن فاخرة. ويبلغ طول السيارة التجريبية ذات المقاعد الأربعة نحو 157 إنش.

ومع ذلك، فإن مجموعة نقل الحركة الكهربائية والمظهر الجانبي ذي الصندوق الواحد، يعني أن i Vision Circular فسيحة من الداخل.

وتتمثل الأولوية الرئيسية في تقليل عدد المكونات بشكل عام واستخدام المواد المعاد تدويرها للأجزاء المتبقية.

نتيجة لذلك أصبحت هذه السيارة قابلة لإعادة التدوير بنسبة 100 في المئة، بما في ذلك البطارية التي يتم تصنيعها بالكامل تقريبًا من مواد معاد تدويرها.

وتتضمن السيارة فلسفة الاستدامة للشركة، إذ إنها تتجنب الوصلات المربوطة والمواد المركبة لبناء السيارة، وبدلاً من ذلك تختار الحبال وأزرار الضغط والمثبتات سريعة التحرير، مما يسهل عملية التفكيك وإعادة التدوير.

وتتخلى i Vision Circular عن فكرة هيكل السيارة المطلي، وبدلاً من ذلك، فإن ألواح السيارة مصنوعة من الألمنيوم المعاد تدويره الذي تم معالجته بأكسيد الألومنيوم، والمصدات مصنوعة من البلاستيك المعاد تدويره.

وبدلاً من وجود الكروم حول حواف النوافذ، يلتف السطح الرقمي ويتداخل مع Hofmeister kink، وتقول الشركة إنه يمكن استخدام هذا لعرض معلومات السيارة للركاب المقتربين.

كما أن شارات السيارة وشعاراتها محفورة أو منقوشة بالليزر بدلاً من أن تكون قطعًا مادية يجب إرفاقها.

يصبح الشبك عنصرًا رقميًا يحاول محاكاة شبكات الشركة التقليدية ويعمل أيضًا كمصابيح أمامية. وتقول الشركة إن الإطارات تتكون من المطاط الطبيعي المزروع بشكل مستدام.

وتتميز المقصورة الداخلية بألوان هادئة، مع الأرضيات وألواح الأبواب بلون أخضر نعناعي فاتح، والمقاعد منجدة بنسيج أرجواني فاتح معاد تدويره.

ويخلق السقف الزجاجي مقصورة جيدة التهوية. ومن المفترض أن تبدو المقاعد الأمامية مثل كراسي الاستلقاء، بينما يحصل الجزء الخلفي على مقعد.

وبدلاً من لوحة العدادات، تتميز لوحة القيادة بنحت كريستال مطبوع ثلاثي الأبعاد تستخدم الإضاءة لمحاكاة تفكير السيارة.

وتقول الشركة إن هذا هو المكان الذي يتم فيه تصور تفكير السيارة مما يسمح للمستخدم برؤية ذكاءها أثناء العمل.

وتظهر معلومات السائق عبر شاشة عرض رأسية على طول عرض الزجاج الأمامي بالكامل. كما أن عجلة القيادة مطبوعة بتقنية ثلاثية الأبعاد أيضًا.

بالإضافة إلى ذلك تتميز بلوحتي لمس بنفس المظهر البلوري مثبتة على عجلة القيادة. وتقول BMW إن المقاعد الخلفية لكل منها منطقة صوت مخصصة تسمح للركاب بالاستماع إلى موسيقاهم الخاصة.

وتوضح الشركة أن هذا النهج يساعد في زيادة كمية المواد المعاد تدويرها والمعاد استخدامها في سياراتها من 30 إلى 50 في المئة.

ذات صلة Posts


المزيد