الثلاثاء, 7 ديسمبر 2021

“أوبر” تؤجر للسائقين 50 ألف سيارة تسلا كهربائية

تستحوذ شركة أوبر على 50 ألف سيارة تسلا لتأجيرها لسائقيها كجزء من خطة طموحة لكهربة أسطولها في الولايات المتحدة بحلول عام 2030.

اقرأ المزيد

وتعمل شركة خدمات النقل التشاركي مع شركة هيرتز لتأجير السيارات، التي أعلنت أنها طلبت 100 ألف سيارة تسلا.

ووفقا لـ “البوابة العربية للتقنية” تأتي هذه الخطوة في الوقت الذي تتعرض فيه شركات السيارات ومزودو النقل في جميع أنحاء العالم لضغوط تنظيمية للتخلص التدريجي من المركبات التي تعمل بالوقود لصالح تلك التي لا تنتج أي انبعاثات.

ووضعت كاليفورنيا، أكبر سوق للسيارات في الولايات المتحدة، قواعد لشركات النقل التشاركي، مثل أوبر، تتطلب أن تكون 90 في المئة من أساطيلها كهربائية بحلول عام 2030.

وتقدم أوبر منذ فترة طويلة خصومات على تأجير السيارات للسائقين الذين لا يمتلكون سياراتهم الخاصة، حيث تعمل أوبر وهيرتز معًا في مثل هذا البرنامج منذ عام 2016. ولكن لم يتعاونوا أبدًا في تأجير سيارة معينة للسائقين حتى الآن.

وبدءًا من الأول من شهر نوفمبر، يمكن لسائقي أوبر الذين يعيشون في لوس أنجلوس وسان فرانسيسكو وسان دييغو وواشنطن العاصمة استئجار سيارة Model 3 عبر هيرتز بمبلغ 334 دولار في الأسبوع، بما في ذلك الصيانة والتأمين.

وتقول شركة خدمات النقل التشاركي إن السعر الأسبوعي ينخفض ​​إلى 299 دولار أو أقل مع بدء البرنامج. ويتوسع البرنامج على الصعيد الوطني في الأسابيع المقبلة، وذلك بهدف الحصول على 50 ألف سيارة تيسلا عبر منصة أوبر بحلول عام 2023.

وقد يكون من الصعب جذب السائقين إلى البرنامج بمعدل أسبوعي قدره 334 دولار. ولكن أوبر واثقة من أن السائقين يرون فائدة في توفير الوقود وتقليل الصيانة.

ويحصل السائقون الذين يستخدمون السيارات الهجينة أو الكهربائية لنقل الركاب على 50 سنتًا إضافيًا لكل رحلة. بينما يحصل السائقون الذين يستخدمون السيارات التي تعمل بالبطارية على دولار آخر فوق ذلك، بإجمالي 1.50 دولار إضافي لكل رحلة.

يجب أن يكون لدى السائقين تصنيف 4.7 نجوم على الأقل. كما يجب أن يكونوا قد أكملوا 150 رحلة على الأقل ليكونوا مؤهلين لاستئجار سيارة تيسلا.

ولإعادة الشحن، يتمكن السائقون من الوصول إلى شبكة Supercharger من تيسلا، بالإضافة إلى الخصومات في محطات شحن EVgo المشاركة.

وتعهدت أوبر في العام الماضي بأن تصبح كهربائية بنسبة 100 في المئة بحلول عام 2030 في الولايات المتحدة وكندا وأوروبا. وبحلول عام 2040 لبقية العالم.

وتنفق الشركة 800 مليون دولار لمساعدة مئات الآلاف من السائقين على الانتقال إلى المركبات الكهربائية العاملة بالبطاريات بحلول عام 2025.

ذات صلة Posts

لايوجد
المزيد