الأحد, 14 يوليو 2024

غوغل متفائلة بشأن تأثير الذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية

FacebookTwitterWhatsAppTelegram

أكدت شركة غوغل أن الجيل القادم من الذكاء الاصطناعي ونماذج اللغة الكبيرة، التي يُطلق عليها اختصارًا (LLMs)، ستساهم في تقديم رعاية صحية عالية الجودة بأسعار معقولة للبشر في جميع أنحاء العالم.

ووفقا لـ “البوابة العربية للتقنية” قالت الدكتورة كارين ديسالفو، كبيرة مسؤولي الصحة في غوغل، إن الذكاء الاصطناعي لديه القدرة على تغيير صحة الناس على نطاق عالمي بشكل مماثل لاكتشاف البنسلين، وهو أول مُضاد حيوي جرى اكتشافه.

وأضافت ديسالفو أنه إذا طُوّر الذكاء الاصطناعي بجرأة ومسؤولية، فإنه سيكون قوة هائلة لتحقيق العدالة الصحية، وتحسين النتائج للجميع.

اقرأ المزيد

وضربت ديسالفو عدة أمثلة لتوظيف غوغل الذكاء الاصطناعي في منتجاتها لمساعدة الأشخاص في مواقف الحياة اليومية، كالبحث عن حالات الأمراض الجلدية باستخدام تطبيق العدسة Google Lens، أو الحصول على معلومات صحية مفيدة بشأن عدم انتظام ضربات القلب عبر متتبع معدل ضربات القلب الدقيق في منتجات Fitbit، وهي شركة مملوكة لجوجل متخصصة في إنتاج الأجهزة القابلة للارتداء.

وصرحت ديسالفو بأن غوغل لديها فرق بحث تعمل على توظيف الذكاء الاصطناعي في عمل مسح لبعض الأمراض الأكثر خطورة في العالم؛ مثل: سرطان الثدي والقولون والمستقيم، وكذلك تحليل تصوير الصدر بالأشعة السينية.

وشددت مسؤولة غوغل على ضرورة أخذ بعض الأمور بعين الاعتبار عند التفكير في الطريقة التي سيغير بها الذكاء الاصطناعي مجال الرعاية الصحية، ومنها التعاون مع الجهات المعنية، وتطوير الذكاء الاصطناعي بشكل مسؤول، والنظر إليه كأحد وسائل تحسين الصحة.

ذات صلة

المزيد