الثلاثاء, 7 ديسمبر 2021

تراوحت ما بين الـ 5– 15% خاصة لموديلات 2016

الركود يشعل المنافسة بين وكلاء السيارات على تخفيض الأسعار

اشتعلت حدة المنافسة بين وكالات وشركات تمويل السيارات على تقديم عروض وتخفيضات مغرية في الأسعار بجانب تسهيلات متنوعة من بينها تخفيض قيمة القسط الشهري للنصف تقريبا خلال الستة أشهر الأولى من شراء السيارة، وتمديد فترة الصيانة إلى 5 سنوات مع الضمان، بالإضافة إلى تأجيل دفع القسط الأول.
تخفيض البدلات
وبحسب جريدة المدينة بين وكلاء ومختصون بقطاع السيارات أن تلك التخفيضات المغرية تعود إلى الركود، الذي يشهده القطاع بنسبة 25% مقارنة بالعام الماضي، وتخفيض بدلات موظفي الدولة، وأكد علي رضا، المدير التنفيذي لشركة الحاج حسين علي رضا، ووكيل سيارات مازدا بالمملكة، أن هناك اسباب عديدة للركود منها تخفيض بدلات موظفي الدولة،
و تكدس بعض الموديلات لدى الوكلاء .
تمويل السيارات
أما بالنسبة لشركات تمويل السيارات بين أنها تعمل على تحقيق الهدف والخطة المتفق عليها خلال العام الحالي، وهو تحقيق أكبر قدر ممكن من تمويل الأفراد لشراء السيارات، حيث قامت تلك الشركات بتقديم العروض والتخفيضات المغرية لجذب المستهلكين. وأوضح رمزي وجدي، مدير التسويق بإحدى شركات تمويل السيارات بالمملكة، أن شركات التمويل لديها اتفاقيات مع الوكلاء لتمويل الأفراد لشراء السيارات، ومع الركود الحالي بقطاع السيارات اتجهت معظم شركات التمويل بالتنسيق مع الوكلاء بعمل عدة برامج لتصريف السيارات، خاصة أن الأسواق ستستقبل الموديلات الجديدة 2017 م خلال الربع الأول من العام الميلادي القادم.
تخفيض القسط الشهري
واوضح أن من تلك البرامج والتخفيضات تخفيض سعر القسط الشهري للنصف لعدة شهور وتمديد فترة الصيانة إلى 5 سنوات مع الضمان، بالإضافة إلى تأجيل دفع القسط الأول، مشيرًا إلى أن سبب تقديم تلك العروض والتخفيضات يعود إلى الركود، الذي يشهده القطاع وانخفاض القدرة الشرائية لدى المواطنين، إضافة إلى انخفاض أسعار السيارات عالميًا.

اقرأ المزيد

أبرز التسهيلات
تخفيض قيمة القسط الشهري للنصف تقريبًا
منح فترة طويلة للسداد.
تمديد فترة الصيانة إلى 5 سنوات مع الضمان.
تأجيل دفع القسط الأول.

أسباب انخفاض الأسعار
الركود الذي يشهده القطاع.
انخفاض القدرة الشرائية لدى المواطنين.
انخفاض أسعار السيارات عالميًا.
قرب انتهاء السنة الميلادية والاستعداد لموديل 2017

ذات صلة Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المزيد