السبت, 28 مايو 2022

اشارت الى تسجيل فائض في ميزان الحساب الجاري خلال الربع الثالث 2016

“ساما”: التضخم سينحصر في الربع الاول  .. واسعار التبغ ارتفعت 20% خلال عام

توقعت مؤسسة النقد العربي السعودية “ساما” انحسار الضغوط التضخمية الناشئة من اصلاح اسعار الطاقة، حيث ان ترشيد الانفاق الحكومي وانخفاض اسعار الغذاء العالمية وتكلفة الواردات ستحد من تاثير ارتفاع اسعار الطاقة، حيث توضح البيانات الفعلية خصوصا في الربع الرابع 2016 ان هناك اتجاه تنازليا لمعدل التضخم.

اقرأ المزيد

وابانت “ساما” ان الرقم القياسي العام لتكاليف المعيشة سجل ارتفاعا سنويا بلغت نسبته 2.2% خلال الربع الرابع 2016، مقابل 2.3% في الربع المقابل من العام السابق.

وبحسب “ساما” سجل قسم التبغ اعلى معدلات تضخم خلال الربع الرابع 2016، مقارنة بالربع المقابل من العام السابق، حيث بلغ معدل التضخم 20.5%، وفي المقابل سجل قسم الاغذية والمشروبات اعلى معدل انخفاض سنوي بلغت 3%.

من جانب اخر بينت مؤسسة النقد العربي السعودي “ساما” ان التقديرات الاولية تشير الى تحقيق فائض في ميزان الحساب الجاري خلال الربع الثالث من عام 2016 مقداره 8.1 مليار ريال، مقارنة بعجز بلغ 53.7 مليار في الربع المقابل من العام السابق.

ووفقا لـ”ساما” فان ذلك يعود الى توقع تحقيق فائض في ميزان السلع والخدمات قدره 29.7 مليار ريال نتيجة لانخفاض الواردات السلعية بنسبة 32.4% لتبلغ 97 مليار ريال في الربع الثالث 2016، مقارنة بنحو 143.5 مليار ريال في الربع المقابل من العام السابق، وذلك على الرغم من انخفاض الصادرات السلعية بنسبة 8.4% خلال الفترة نفسها.

وكذلك انخفاض عجز الخدمات بنسبة 46.3%، وانه من المتوقع انخفاض فائض ميزان الدخل الاولي بنسبة 23.1% مقارنة بالربع المقابل من العام السابق ليبلغ 15.5 مليار ريال، كما يتوقع ارتفاع عجز حساب الدخل الثانوي بنسبة 4.1% مقارنة بالربع المماثل من العام 2015 ليبلغ 37.1 مليار ريال.

واضافت “ساما” في تقرير حديث عن التطورات النقدية والمصرفية ان مؤسسة النقد استمرت في اتباع سياسة نقدية تهدف الى تحقيق استقرار الاسعار ودعم مختلف القطاعات الاقتصادية بما يتلا ءم مع التطورات الاقتصادية المحلية والعالمية، ودعم المصارف المحلية للقيام بدورها التمويلي في الاقتصاد المحلي.

وابانت انه تم اجراء بعض التعديلات على ادوات السياسة النقدية خلال الربع الرابع 2016ن تمثلت قي تغيير معدل عائد اتفاقيات اعادة الشراء المعاكس من 0.50% الى 0.75% مع الابقاء على معدل عائد اتفاقيات اعادة الشراء دون تغيير عند 2%، مضيفة ان المتوسط اليومي من عمليات اتفاقيات اعادة الشراء بلغ 0.174 مليار ريال خلال الربع الرابع 2016، مقابل 0.653 مليار في الربع الثالث 2016، فيما بلغ المتوسط اليومي لاتفاقيات اعادة الشراء المعاكس 83.4 مليار ريال للربع الرابع من عام 2016، مقارنة بنحو 6.36 مليار ريال في الربع الثالث من العام ذاته.

واضافت ان نسبة الاحتياطي القانوني على الودائع تحت الطلب ظلت عند 7%، وعلى الودائع الزمنية والادخارية عند 4%.

وبينت “ساما” انه لتشجيع المصارف المحلية على القيام بدورها التمويلي قامت بخفض سقف الاشتراك الاسبوعي للبنوك المحلية في اذونات المؤسسة من 9 مليار الى 3 مليار ريال خلال الربع الرابع من عام 2016.

وانخفضت متوسط اسعار الفائدة على الودائع بين المصارف المحلية لمدة ثلاثة اشهر في الربع الرابع الى 2.1955%، وبلغ الفارق بين متوسط اسعار الفائدة على الودائع بالريال والدولار لفترة ثلاثة اشهر نحو 127 نقطة اساس لصالح الريال في الربع الرابع لعام 2016، مقارنة بحوالي 153 نقطة اساس في الربع الثالث لعام 2016 ، وبالنسبة لسعر صرف الريال مقابل الدولار فقد استقر سعره الرسمي عند 3.75.

وشارت “ساما” الى انه من ضمن الادوات التي تساهم في توفير وتحقيق استقرار السيولة قامت المؤسسة بتوفير اتفاقيات اعادة الشراء باجل استحقاق لمدة 90 يوم بالاضافة الى اجال الاستحقاق المعمول بها لفترة ليلة واحدة و7 ايام و28 يوما.

وقالت مؤسسة النقد العربي السعودي “ساما” انها لم تصدر نيابة عن وزارة المالية سندات تنمية حكومية وسندات ذات معدل متغير خلال الربع الرابع من عام 2016، مشيرة الى ان اجمالي اصدار السندات خلال العام بلغ 97 مليار ريال.

 

 

 

ذات صلة Posts

المزيد