السبت, 13 يوليو 2024

“سابك”: دمج “صدف” في “بتروكيميا” يعزز مستوى الكفاءة والتنافسية العالمية

FacebookTwitterWhatsAppTelegram

اقرأ المزيد

أعلنت (سابك) اليوم الأول من أكتوبر 2019م، دمج شركتين تابعتين ومملوكتين بالكامل لها، وذلك بعد الحصول على موافقة الجهات المختصة لإتمام هذه الخطوة. وبذلك دُمجت الشركة السعودية للبتروكيماويات (صدف) بكامل ما لها من موجودات وحقوق وما عليها من خصوم والتزامات في الشركة العربية للبتروكيماويات (بتروكيميا). 

تأتي هذه الخطوة في سياق خطة (سابك) للتحول الاستراتيجي التي انطلقت منذ ثلاثة أعوام وتسعى إلى تحقيق مزيد من المرونة في أداء الأعمال، وضمن خطة التحول الاستراتيجي التي تنفذها الشركة لرفع مستوى الكفاءة والأداء والتنافسية في جميع أعمالها العالمية. 
 
ونقلت جميع الأصول والحقوق والالتزامات والواجبات الخاصة بشركة (صدف) إلى شركة (بتروكيميا)، وستواصل شركة (بتروكيميا) أعمالها، في حين تنقضي شركة (صدف) ككيان قانوني.  
 
ولا يتوقع أن يكون لهذا الاندماج أثر جوهري حالي على المركز المالي لـ (سابك)، ولكن من شأنه تحسين القدرة التنافسية من حيث التكلفة على المدى الطويل. 
 
وتسعى (سابك) من عملية الدمج، إلى إيجاد منصة أكثر فعالية لتحسين أداء وتكامل الأصول، وتعزيز جودة المنتجات. وستؤدي عملية الدمج إلى زيادة مستوى الفعالية والتنظيم على مستوى عمليات التشغيل، والصيانة، وتنفيذ المشاريع. 
 

ذات صلة

المزيد