الجمعة, 19 أبريل 2024

آبل تخسر 35 مليار دولار من قيمتها السوقية بسبب فيروس كورونا

FacebookTwitterWhatsAppTelegram

تراجعت أسهم شركة آبل بنسبة 2.6% أمس الثلاثاء، حيث خسرت الشركة 34 مليار دولار من قيمتها السوقية وأثرت على الأسهم الأمريكية في جميع المجالات، مع تفاقم انتشار فيروس كورونا حول العالم.

ووفقا لـ “سي ان ان” يأتي هذا بعد أن كانت قد أعلنت الشركة، الاثنين، أن فيروس كورونا المنتشر أضر بأعمالها أكثر مما كان متوقعاً، وحد من عدد الأجهزة التي يمكن تصنيعها وبيعها في الصين، مشيرة إلى أن نقص إمدادات هواتف آيفون سيؤثر مؤقتاً على إيرادات الشركة في جميع أنحاء العالم.

كما قالت الشركة التي تتمركز معظم عمليات تصنيعها في الصين، إنها لم تعد تتوقع تحقيق الإيرادات التي قدمتها الشهر الماضي لربع مارس/ آذار المقبل.

اقرأ المزيد

رغم ذلك، يقول ساميك تشاترجي، محلل في جي بي مورغان، إن التوقعات طويلة الأجل للشركة “لم تتغير”، مضيفاً أن إطلاق أجهزة آيفون المزودة بتقنية الجيل الخامس في وقت لاحق من هذا العام سيزيد الطلب عليها، كما أن آبل اليوم هي أقل اعتماداً على بعمليات بيع أجهزة آيفون في الصين، مقارنة بما كلنت عليه قبل عام.

وكانت قد أغلقت آبل مؤقتاً جميع متاجرها الصينية مع بداية تفشي الفيروس، إلّا أن الأعمال “بدأت بالاستئناف في جميع أنحاء البلاد، لكننا نشهد عودة أبطأ إلى الظروف الطبيعية مما توقعنا”، بحسب قول الشركة.

وكانت قد أغلقت العديد من الشركات العالمية الكبرى مكاتبها ومصانعها استجابة لتفشي الفيروس القاتل، ورغم أن بعضها بدأ إعادة الافتتاح، إلّا أن الأوضاع لا تزال بعيدة عن العودة إلى عملها كالمعتاد.

ذات صلة

المزيد