الثلاثاء, 5 يوليو 2022

“جدوى”: الاجانب يضخون 20 مليار في سوق الاسهم خلال 10 اشهر و31% مكاسب “تاسي” منذ بداية العام

كشفت شركة جدوى للاستثمار ارتفاع مؤشر الأسهم السعودي ”تاسي“ بنحو 2%، على أساس شهري، في أكتوبر، مسجلا اعلى مستوى له في 15 عام، حيث ساعد ارتفاع أسعار النفط على تعزيز التفاؤل. متطرقة الى ارتفع ”تاسي“ منذ بداية العام وحتى تاريخه بنسبة 31%.

اقرأ المزيد

واشارت فب تقرير حديث لها ان ارتفاع سوق الاسهم السعودية يأتي متوافقا مع ارتفاع معظم مؤشرات الأسواق العالمية والإقليمية الرئيسية خلال الشهر، لذا جاء الارتفاع الشهري لمؤشر ”تاسي“ متسقا مع اتجاهات الأسواق حول العالم.

وابانت في غضون ذلك، بلغ إجمالي صافي المشتريات من خلال اتفاقيات المبادلة والمستثمرين الأجانب المؤهلين نحو 20 مليار ريال، في الفترة من بداية العام وحتى نهاية اكتوبر2021.

واشارت الى انه بلغ متوسط أسعار خام برنت 84 دولار للبرميل خلال أكتوبر، مرتفعا بنسبة 13%، على أساس شهري، نتيجة لزيادة الطلب على النفط. وبصورة أكثر تحديدا، ادى انطلاق حملات التطعيم حول العالم إلى تخفيف القيود على الحركة، مما ساعد على ارتفاع استهلاك وقود النقل ليقترب من مستويات ما قبل الجائحة. وفي الوقت نفسه، شجعت الارتفاعات الكبيرة في أسعار الغاز الطبيعي المشترين على البحث عن خيارات، لذا أصبح النفط الخام أحد بدائل الغاز في توليد الكهرباء.

ووفقا لتقرير “جدوى” فان هناك احتمال كبير بأن تتجه أسعار النفط إلى مستويات أعلى في المستقبل القريب، في حال تسارعت عمليات استبدال الغاز بالنفط الخام خلال شهور الشتاء. وفي حال اجتمعت هذه الظروف مع أي انقطاع غير مخطط له في الإمدادات النفطية، ربما يؤدي ذلك إلى دفع أسعار النفط باتجاه مستوى الـ100 دولار للبرميل.

واضافت ارتفع إنتاج المملكة من الخام بنسبة 1%، أو 100 ألف برميل يوميا، على أساس شهري، في سبتمبر، ليبلغ 9.6 مليون برميل يوميا، متماشيا مع المستويات المتفق عليها ضمن اتفاقية أوبك وشركائها. وحسب الوضع القائم الآن، يتوقع أن يبلغ متوسط إنتاج النفط السعودي 10 مليون برميل يوميا بنهاية هذا العام، مشيرة الى ان متوسط صادرات النفط الخام لكل من سبتمبر وأكتوبر بلغ نحو 7 مليون برميل يوميا.

“جدوى”: الاجانب يضخون 20 مليار في سوق الاسهم خلال 10 اشهر و31% مكاسب “تاسي” منذ بداية العام

 

 

كشفت شركة جدوى للاستثمار ارتفاع مؤشر الأسهم السعودي ”تاسي“ بنحو 2%، على أساس شهري، في أكتوبر، مسجلا اعلى مستوى له في 15 عام، حيث ساعد ارتفاع أسعار النفط على تعزيز التفاؤل. متطرقة الى ارتفع ”تاسي“ منذ بداية العام وحتى تاريخه بنسبة 31%.

واشارت فب تقرير حديث لها ان ارتفاع سوق الاسهم السعودية يأتي متوافقا مع ارتفاع معظم مؤشرات الأسواق العالمية والإقليمية الرئيسية خلال الشهر، لذا جاء الارتفاع الشهري لمؤشر ”تاسي“ متسقا مع اتجاهات الأسواق حول العالم.

وابانت في غضون ذلك، بلغ إجمالي صافي المشتريات من خلال اتفاقيات المبادلة والمستثمرين الأجانب المؤهلين نحو 20 مليار ريال، في الفترة من بداية العام وحتى نهاية اكتوبر2021.

واشارت الى انه بلغ متوسط أسعار خام برنت 84 دولار للبرميل خلال أكتوبر، مرتفعا بنسبة 13%، على أساس شهري، نتيجة لزيادة الطلب على النفط. وبصورة أكثر تحديدا، ادى انطلاق حملات التطعيم حول العالم إلى تخفيف القيود على الحركة، مما ساعد على ارتفاع استهلاك وقود النقل ليقترب من مستويات ما قبل الجائحة. وفي الوقت نفسه، شجعت الارتفاعات الكبيرة في أسعار الغاز الطبيعي المشترين على البحث عن خيارات، لذا أصبح النفط الخام أحد بدائل الغاز في توليد الكهرباء.

ووفقا لتقرير “جدوى” فان هناك احتمال كبير بأن تتجه أسعار النفط إلى مستويات أعلى في المستقبل القريب، في حال تسارعت عمليات استبدال الغاز بالنفط الخام خلال شهور الشتاء. وفي حال اجتمعت هذه الظروف مع أي انقطاع غير مخطط له في الإمدادات النفطية، ربما يؤدي ذلك إلى دفع أسعار النفط باتجاه مستوى الـ100 دولار للبرميل.

واضافت ارتفع إنتاج المملكة من الخام بنسبة 1%، أو 100 ألف برميل يوميا، على أساس شهري، في سبتمبر، ليبلغ 9.6 مليون برميل يوميا، متماشيا مع المستويات المتفق عليها ضمن اتفاقية أوبك وشركائها. وحسب الوضع القائم الآن، يتوقع أن يبلغ متوسط إنتاج النفط السعودي 10 مليون برميل يوميا بنهاية هذا العام، مشيرة الى ان متوسط صادرات النفط الخام لكل من سبتمبر وأكتوبر بلغ نحو 7 مليون برميل يوميا.

ذات صلة Posts

المزيد