الجمعة, 27 مايو 2022

وزير النقل: المملكة تخطط لاستثمارات بـ 100 مليار دولار في قطاع الطيران حتى 2030

أكد المهندس صالح بن ناصر الجاسر وزير النقل والخدمات اللوجستية، أن المملكة تسعى إلى تعزيز استثماراتها في مجالات النقل واللوجستيات بأكثر من 100 مليار دولار ونقل 300 مليون مسافر و5 ملايين طن من البضائع والربط مع 250 وجهة حول العالم في نهاية العقد الجاري.

اقرأ المزيد

وأضاف أنه من المقرر تدشين شركات طيران بأفضل الخدمات بين شركات الطيران العالمية وتطوير مرافق المطارات من خلال مركزين رئيسيين مقرهما الرياض وجدة.

وأوضح الجاسر، أن هناك العديد من الفرص للقطاع الخاص لتحقيق طموحاتنا، مشيراً إلى أن الوزارة حولت أكثر من 25 مطاراً إلى شركات قابضة لتكون جاهزة للخصخصة، إلى جانب الموافقة على المئات من طلبات الطائرات وفتح وجهات جديدة للعديد من البلدان.
وعبر عرض مرئي استعرض معاليه خدمات الطيران وانفتاح المملكة حول العالم، وعرض الفرص الواعدة لقطاع الطيران العالمي، حيث ترتبط المملكة بـ250 وجهة عالمية بثلاثة أضعاف عدد المسافرين وخمسة أضعاف حجم البضائع، مؤملاً أن تصعد المملكة إلى المرتبة الأولى على مستوى الشرق الأوسط بحلول عام 2030.

وجاء ذلك على هامش”مؤتمر مستقبل الطيران”، بمشاركة ألفي عارض من 60 دولة.
و افتتح وزير النقل اليوم أعمال “مؤتمر مستقبل الطيران” الذي تنظمه الهيئة العامة للطيران المدني على مدى ثلاثة أيام، في مركز الملك عبدالعزيز الدولي للمؤتمرات بمدينة الرياض.

ويعد المؤتمر حدثاً دولياً نوعياً وفريداً في قطاع الطيران المدني، كونه يشكل فرصة سانحة لتبادل المعارف والأفكار والوقوف على أفضل التجارب والممارسات، لمواكبة التطورات المتسارعة في سوق الطيران، كما يشكل رافداً من روافد تحقيق المستهدفات الوطنية في تنمية الموارد والقدرات.

وأطلق الجاسر، الاستراتيجية الوطنية للطيران‬ التي تستهدف 250 وجهة مباشرة من وإلى مطارات المملكة، وتدشين ناقل جوي جديد، ومضاعفة الحركة الجوية إلى ثلاث أضعاف.

وسيشهد المعرض صفقات مليارية لأول مرة، حيث سيتم توقيع أكثر من 50 اتفاقية ومذكرة تفاهم، فضلا عن توقيع عدد كبير من الشراكات بين القطاعات الحكومية والخاصة.

كما تطلق الهيئة العامة للطيران المدني في السعودية مبادرة لتوحيد الإجراءات والسياسات حيال المتطلبات الصحية لدعم تعافي قطاع الطيران من جائحة كورونا.

ويندرج تنظيم المؤتمر تحت مستهدفات الاستراتيجية السعودية للنقل والخدمات اللوجستية لتوفير فرص استثمارية بقيمة 100 مليار دولار، ما يساهم بتحويل المملكة إلى مركز للطيران العالمي وباستقطاب 330 مليون مسافر بحلول 2030.

ذات صلة Posts

المزيد