شركة "ريم الإمارات السعودية" أحدث الشركاء المعلن عنهم ضمن قائمة الشركاء الحديثة لمطار البحر الأحمر الدولي

البحر الأحمر الدولية تعين “ريم الإمارات السعودية” لتشييد واجهة مستدامة لمطارها الدولي

 أعلنت “البحر الأحمر الدولية” (RSG)، المطورة لاثنين من أكثر المشاريع المتجددة طموحا في العالم، عن تعيين شركة “ريم الإمارات السعودية” لتشييد واجهة مستدامة لمطار البحر الأحمر الدولي (RSI) ويشمل ذلك تشييد سقف المطار. 

اقرأ المزيد

وبهذا الصدد قال جون باغانو، الرئيس التنفيذي للبحر الأحمر الدولية:” نرسي معاييراً جديدة في مجال الطيران المستدام، لذلك تشكل عمليات التطوير التي نقوم بها حالياً جزءاً جوهرياً لنجاح مساعينا المستدامة. ونعي جيداً أهمية الدور الذي سيلعبه شركاؤنا في الوفاء بتلك الوعود والحرص على تنفيذها؛ واليوم يسعدنا الإعلان عن تعاوننا مع شركة تشاطرنا الرؤية والأهداف ذاتها لنقدم للعالم مشاريعاً أفضل”.

وأضاف:” تم أخذ توجهاتنا المستدامة بعين الاعتبار أثناء اختيار تصميم لمطار وجهتنا الاستثنائية، فجاءت التصاميم مستوحاة من جمال تضاريس الصحراء والواحات الخضراء والبحر. ستشيد “ريم الإمارات السعودية” سقف واجهة المطار الذي صمم كصالات تماثل الكثبان الرملية المحيطة بالمطار في صورة متكاملة تجذب أنظار الزوار من لحظة وصولهم للبحر الأحمر “.

كما تم الاعتماد في تصميم مطار البحر الأحمر الدولي على المناطق المظللة ووسائل التهوية الطبيعية لتقليل الحاجة لاستخدام أجهزة التكييف. وسيضم المطار خمس محطات صغيرة منفصلة، الأمر الذي سيتيح إغلاق أجزاء من المطار خلال فترات التشغيل المنخفض، وبالتالي تقليل الحاجة لتبريد كامل أقسام المطار والتسبب بهدر الطاقة.  

كما سيتم تشغيل المطار بالكامل بالاعتماد على الطاقة المتجددة، مما يدعم طموح وجهود “البحر الأحمر الدولية” للوصول لعصر الحياد الكربوني وتحقيق صفر انبعاثات كربونية في تصميم وتطوير وتشغيل المطارات.

ستتبني شركة “ريم الإمارات السعوية” حلولاً مبتكرة وصديقة للبيئة وتحقق الكفاءة في استخدام الطاقة، من خلال تصاميم واجهة المطار، وهندسة الانشاءات الهيكيلية، والتصنيع والتركيب. بما يتماشى مع معايير شهادة الريادة في تصميمات الطاقة والبيئة (LEED) الرائدة في هذا المجال.

ومن جانبه، قال المهندس ناصر المرزوقي، المدير العام في شركة “ريم الإمارات السعودية”:” نبدأ بشراكتنا مع “البحر الأحمر الدولية” فصلاً جديداً من إحداث ثورة في قطاع خدمات المطارات والتي تتوافق مع أهداف رؤية السعودية 2030. ونطمح لتسخير كافة إمكانياتنا وخبرتنا العريقة في هذا المجال لتطوير واجهة مطار البحر الأحمر الدولي ونأمل أن نكون مصدر إلهام للمطورين الآخرين في المنطقة لتبني هذه المعايير العالمية المستدامة في تطوير المطارات”. 

ويعد مطار البحر الأحمر الدولي مطاراً متجدداً وفريداً من نوعه، فقد صمم من قِبل شركة الاستشارات الهندسية العالمية “فوستر وشركاه” لتقديم تجربة سياحية استثنائية باعتبار مطار البحر الأحمر الدولي بوابة التجارب السياحية الفريدة من نوعها والمقدمة في وجهة البحر الأحمر. ويسير تطوير المطار وفق الخطة الزمنية المحددة لاستقبال أول زوار الوجهة بحلول عام 2023، وبطاقة استيعابية تصل إلى 900 مسافر بالساعة، ومليون سائح سنوياً من داخل المملكة وخارجها بحلول عام 2030.

كما وقد أعلنت “البحر الأحمر الدولية” مؤخراً عن أن شركة دبلن الدولية (DAAi) هي المشغل لمطار البحر الأحمر الدولي (RSI).

ذات صلة Posts

المزيد