الجمعة, 27 مايو 2022

أبرز التقنيات المستخدمة في أولمبياد طوكيو 2020

أصبحت دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020 التي تجري فعاليتها في اليابان مسرحًا لعرض الابتكارات والتقنيات الجديدة. إذ تعمل شركات مثل إنتل وعلي بابا على جعل هذه الألعاب الأكثر ابتكارًا على الإطلاق. وذلك من خلال العمل على عدد من التجارب الجديدة للمساعدة في جعل ألعاب طوكيو 2020 واحدة من أكثر المسابقات الرياضية تقدمًا من الناحية التكنولوجية حتى الآن.

اقرأ المزيد

لايوجد

نظام التتبع الرياضي الثلاثي الأبعاد
جرى استخدام نظام تتبع حاسوبي جديد في أحداث ألعاب القوى لتحليل تحركات المنافسين. حيث طورت شركة إنتل هذه التقنية بالشراكة مع شركة علي بابا الصينية.

ووفقا لـ “البوابة العربية للتقنية” يستخدم نظام التتبع الثلاثي الأبعاد – الذي طورته شركة إنتل ويستضاف عبر خوادم شركة علي بابا السحابية – أربع كاميرات للحصول على رؤية ثلاثية الأبعاد للمنافس.

وتقوم خوارزميات التعلم العميق بعد ذلك بتقييم شكل الرياضي وحركته والميكانيكا الحيوية لتقديم رؤى أكبر حول الأداء من أجل أن يقوم المدربون بتقييمها.

ويتمكن المذيعون أيضًا من الوصول إلى رؤى تقنية الذكاء الاصطناعي للمساعدة في إعلام المشاهدين بما يجري أثناء المنافسات في الوقت الفعلي.

التكنولوجيا القابلة للارتداء في طوكيو 2020
تم تطبيق التكنولوجيا القابلة للارتداء على نطاق واسع في أولمبياد طوكيو 2020. وهذه التكنولوجيا مفيدة بشكل خاص لتتبع الرياضيين عند إغلاق ملاعب التدريب بسبب الوباء.

وتقود شركات التكنولوجيا العالمية التي تطور الأجهزة القابلة للارتداء مثل آبل وشاومي وسامسونج وفيتبيت المشهد في أولمبياد طوكيو 2020.

وتقدم هذه الشركات تقنيات رياضية تتراوح من الذكاء الاصطناعي إلى الطائرات المسيرة وتحليلات البيانات الضخمة المخصصة لمتابعة الرياضيين.

بالإضافة إلى ذلك هناك أجهزة الاستشعار التي تراقب الحركات باستخدام الأنظمة الكهروميكانيكية الدقيقة والتي تسجل كميات كبيرة من البيانات وتحللها.

جمع البيانات وتحليلها في الوقت الفعلي
أصبحت شركة الساعات السويسرية الشهيرة أوميغا من أبرز شركاء دورة ألعاب طوكيو 2020 حيث تعمل الشركة على تطوير تقنيات تقوم بجمع بيانات الرياضيين خلال ممارسة الألعاب. وذلك من خلال توصيل أجهزة استشعار صغيرة بقمصان جميع الرياضيين.

وتعمل هذه الأجهزة على جمع وتحليل ما يقرب من 2000 مجموعة من البيانات في الثانية مثل السرعة أو نقاط التسارع.

وتقدم الشركة، على سبيل المثال، في كرة الطائرة الشاطئية كاميرا تعمل بالذكاء الاصطناعي تقيس مكان رمي الكرة ومدى ارتفاع اللاعب. وتستخدم الكاميرا نفسها لتحليل بيانات سباقات طرق الدراجات والسباحة والجمباز.

وتعمل التقنية على قياس الأداء الكامل للاعب ومشاركته مع الرياضيين والمدربين في الوقت الفعلي لتحسين الأداء وتعزيزه وتلافي الأخطاء لاحقًا.

كما تعمل شركة التكنولوجيا الرياضية الدنماركية TrackMan على مساعدة فرق البيسبول على الفوز من خلال استخدام تقنية الرادار المستخدمة في الجيوش لتتبع الصواريخ والطائرات.

وتقوم التقنية التي تسمى على اسم الشركة بتحليل كل ضربة يقوم بها اللاعب وعرضها مع التحليل في الوقت الفعلي.

وبالنسبة للملاعب، تقوم التقنية بقياس سرعة الإطلاق ومعدل الدوران ومحور الدوران وتحرير الارتفاع وزوايا التحرير.

ويمكن أن تساعد هذه البيانات المدربين في تقييم ما إذا كان اللاعب في أفضل حالاته أو أنه لا يزال يعاني من التعب من اللعبة السابقة.

استخدام تطبيقات الصحة الرقمية في طوكيو 2020
يعمل تطبيق إدارة الصحة One Tap Sports الذي تطوره شركة Euphoria على تحليل الحالة الصحية للاعبين لمساعدة مدربيهم على اتخاذ القرارات الصحيحة.

ويكتب الرياضيون في التطبيق عن حالتهم الصحية والإصابات والوجبات والتدريب على أساس يومي. ويمكن للمدربين وخبراء التغذية الاطلاع على البيانات من خلال الرسوم البيانية والمخططات لاتخاذ القرار الصحيح.

ذات صلة Posts

لايوجد
المزيد