الإثنين, 1 مارس 2021

لتحقيق التحول الرقمي.. مركز المعلومات الوطني يطلق استراتيجيته الرقمية 2017 – 2019 م

أطلق مركز المعلومات الوطني الاستراتيجية الرقمية وخارطة الطريق الجديدة للأعوام 2017-2019م ، التي تعكس دور المركز المحوري في تحقيق التحول الرقمي الوطني من خلال منظومة متكاملة من المنصات والخدمات الرقمية الذكية للجهات المستفيدة من قطاعات وزارة الداخلية وقطاعات الدولة والقطاع الخاص والأفراد، بما يعكس ويعزز مكانة المركز على المستوى الوطني في خدمة الوطن والمواطن من خلال مبادراته ومشاريعه الوطنية.

اقرأ أيضا

وتضمنت الاستراتيجية التوجهات المستقبلية الرقمية والحلول التقنية المتقدمة من خلال ثلاثة عشرة استراتيجية فرعية هي : (البنية التحتية- حلول الأعمال-الخدمات الالكترونية – أمن المعلومات – إدارة البيانات – المواقع والفروع – ادارة البرامج والمشاريع التطويرية – الموارد البشرية – خدمة ومساندة العملاء- الموارد المالية واستدامة الأعمال- حوكمة الاعمال – الابحاث التقنية – التوعية والتسويق ) ، كما يسعى المركز لتحقيق هذه الاستراتيجية بالتوائم مع الاستراتيجيات الوطنية ذات العلاقة التي منها “رؤية المملكة 2030” وتحولها الرقمي، واستراتيجية وزارة الداخلية بـ 46 مبادرة ومنصة رقمية وطنية.

وتتسم استراتيجية المركز الرقمية بقدرٍ كبيرٍ من الواقعية والطموح والشمولية في النطاق والترابط بين المكونات التي تراعي تحقيق أعلى درجات التوافق مع التوجهات الاستراتيجية الوطنية واستراتيجية وزارة الداخلية أخذةً بعين الاعتبار تلبية الطلبات المتزايدة لعملاء المركز والتوقعات الكبيرة لدوره على المستوى الوطني ، كما ركزت على تعزيز الشراكات الاستراتيجية ومواكبة خدماته وأنظمته وبنيتة التحتية للتطورات التقنية المتسارعة بالتوازن مع التطوير المستمر لقدراته البشرية وبيئة العمل فيه .

ووازنت الاستراتيجية الرقمية الجديدة لمركز المعلومات الوطني بين دور المركز في توفير حلول وخدمات رقمية مميزة وبين دوره في توفير وتشغيل منصات رقمية وطنية ذكية تمكن عملائه وشركائه من بناء وتشغيل حلولهم وخدماتهم الرقمية باستخدام أحدث التقنيات وبكلفة أقل وكفاءة أكبر وضمن أعلى معايير أمن المعلومات، كما مثلت البيانات الوطنية ( National Data ) الركن الأساسي في هذه الاستراتيجية وذلك انسجاماً مع دور هذه البيانات في تحقيق التحول الوطني المنشود بوجه عام والتحول الرقمي على وجه الخصوص إَضافةً إلى سعي المركز إلى تعزيز مركزية هذه البيانات وتوفير أقصى درجات الحماية لها وتحقيق أعلى درجات الاستفادة منها على المستويات كافة.

كما عكست مضامين الاستراتيجية الرقمية الجديدة لمركز المعلومات الوطني بشكل ٍ جلي الدور المحوري لعملاء المركز من مؤسسات وأفراد على اختلاف فئاتهم وأعادت التأكيد على توفير أفضل الحلول والخدمات الرقمية لهم بما يلبي توقعاتهم وأبرزت أيضاً حرص المركز الدائم على تحسين فعالية التواصل مع العملاء وصولاً إلى أعلى درجات الرضا المأمول ، كما أرست هذه الاستراتيجية الأسس اللازمة لتوسيع قاعدة الشركاء الاستراتيجيين للمركز وتعزيز العلاقة بهم بما يحقق أعلى قيمة متبادلة معهم وسيكون لهولاء الشركاء دورهم المحوري في تحقيق التوجهات التي تتضمنها هذه الاستراتيجية .

وشّكل تحقيق أعلى مستويات الأمن والخصوصية للمعلومات والسلامة للأصول والمنشآت جنباً إلى جنب مع تحقيق أعلى مستويات الحوكمة المؤسسية وفقاً لأفضل المعايير والممارسات أولويةً قصوى ضمن هذه الاستراتيجية عكسها جزء كبير من التوجهات والأهداف والمبادرات ومؤشرات الأداء التي تضمنتها .

واعتمد مركز المعلومات الوطني وفقاً لاستراتيجية الرقمية 2017-2019 رسالته بأن يكون (جهة ً وطنية ً رقمية توفر وتمكن عملاءها وشركاءها داخل المملكة وخارجها من استخدام وتطوير حلول وخدمات ومنتجات رقمية ذكية وآمنة تحقق متطلباتهم وتدعم تميزهم وتسهم في تعزيز الأمن وتحقيق التحول المنشود على المستوى الوطني) ، كما ركزت رؤية المركز في هذه الاستراتيجية على (تحقيق التميز في تقديم منصات رقمية وطنية ذكية آمنة ومستدامة).

يذكر أن مركز المعلومات الوطني يقدم خدماته لـ 13 إمارة وأكثر من 40 جهةً مختلفة على مستوى وزارة الداخلية بالإضافة إلى أكثر من 35 جهة حكومية يرتبط معها المركز باتفاقيات لتبادل البيانات ، كما تؤدي فروع المركز الـ 13 وشعبه الـ 6 المنتشرة في مناطق المملكة دوراً رئيسياً في خدمة 3000 موقع حيوي لوزارة الداخلية ترتبط فيما بينها بشبكة اتصالات حديثة تضم حوالي 20.000 مستخدم للأنظمة التي يديرها المركز.

وفي خضم التحول المتسارع لوزارة الداخلية نحو الخدمات الإلكترونية الحكومية امتدت خدمات المركز لتشمل قطاعات الأعمال والأفراد من مواطنين ومقيمين وزوار ، حيث يقدم المركز خدماته لأكثر من 7.000.000 فرد من المواطنين والمقيمين عبر بوابة الخدمات الإلكترونية ( أبشر ) ، كما يوفر المركز مجموعة كبيرة من الخدمات الرقمية لقطاع الأعمال مباشرة أو من خلال شركائه الاستراتيجيين ، بالإضافة إلى خدمات حوسبة سحابية متميزة تستفيد منها فئات عديدة من العملاء .
 

ذات صلة


المزيد