الجمعة, 19 يوليو 2024

انطلاق معرض التجارة الإلكترونية الدولي في الرياض

FacebookTwitterWhatsAppTelegram

افتتحت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات ممثلة في المشرف العام على العلاقات العامة والإعلام سلطان بن محمد المالك، أمس الأحد، معرض التجارة الإلكترونية الأول، المقام في فندق الفورسيزونز بالرياض خلال الفترة من 2-4 أبريل 2017، بحضور المدير التنفيذي للمعرض الدكتور خالد الحارثي وممثلي الجهات الراعية والداعمة.

وشهد الحفل المقام بهذه المناسبة عرضاً يحكي مستقبل التجارة الإلكترونية بعنوان “عالمك الافتراضي في مكان واحد”.
وأوضح المشرف العام على العلاقات العامة والإعلام سلطان المالك في كلمة له أن الوزارة تشارك في المعرض كونه حدث مهتم بالتجارة الالكترونية ومستقبلها، مبينًا أن ورش العمل تسهم في تثقيف وتطوير المجتمع بهذا المجال الذي يواكب العصر، ويساعد في تطوير وخدمة المجال بشكل كبير، مبديًا اعجابه بنشاط ومشاركة الشباب السعودي في سوق التجارة الالكترونية.

وأوضح المدير التنفيذي للمعرض الدكتور خالد الحارثي أن تنظيم هذه الفعاليات يشكل نوعاً جديداً من الخبرات التي تضيف للمجتمع وتعمل على جمع المهتمين تحت منصة واحدة متخصصة تسهم في تبادل الخبرات، مبينًا أن الهدف من إقامة مثل هذه المنصات المتخصصة خدمة المجتمع وتحقيق تطلعات الكثير من الشباب الناشئين الذين يسعون للالتقاء بأصحاب الخبرات المختلفة في مكان واحد.

اقرأ المزيد

وفي ختام الحفل كرّم المالك الجهات الراعية والداعمة للمعرض بدروع تذكارية.
إثر ذلك قام المشرف العام على العلاقات العامة والإعلام بوزارة الاتصالات بجولة على المعرض، واطلع على التطبيقات المشاركة والخدمات التي تقدمها، كما حضر تدشين برنامج تسعة أعشار منصة تاجر .

وسبق حفل الافتتاح عقد 3 ورش عمل تحدثت عن التجارة الإلكترونية والتسويق الرقمي، بمشاركة نخبة من المختصين والخبراء وممثلي الجهات الراعية، حيث شهدت حضورا كبيرا من المختصين والمهتمين بمختلف فئاتهم العمرية من رجال ونساء.
وركّزت الجلسة الأولى على “دعم الشركات الناشئة وريادة الأعمال”، فيما سلطت الضوء على “الخدمات اللوجستية والتقنية في التجارة الالكترونية”، كما تطرقت الجلسة الثالثة إلى “دور الحكومة والبنوك في دعم التجارة الإلكترونية”.

وقدّم الرئيس التنفيذي لشركات الخدمات البريدية في البريد السعودي المهندس سامي العويضي، عرضا عن الإمكانيات الكبيرة لخدمة التجارة الإلكترونية في البريد السعودي، حيث تطرق إلى إمكانيات المؤسسة وشركة “ناقل” اللوجستية والبشرية، والعنوان الوطني والتجارة الإلكترونية، وحلول التوزيع والتسليم المتاحة، والتقنيات الداعمة والأدوات المساندة وخدمات دعم العملاء والشركاء، والخدمات النوعية الجديدة للعملاء وخدمات التجارة الالكترونية.

وأشار المهندس العويضي إلى أن هناك استثمارات كبيرة في تأسيس شبكات لوجستية وتقنية وبشرية لدعم التجارة والحكومة الإلكترونية في البريد السعودي، حيث توجد 1500 ناقلة و4800 موقع و3700 رحلة شهرياً، كما أن هناك 700 موظف توزيع و650 سيارة، إضافة إلى 600 مكتب و6000 نقطة تواصل، فيما يتجاوز عدد الموظفين حاجز الـ 13 ألف موظف.

وأبان أن شبكة العنوان الوطني تدعم التواصل المحلي والعمل ضمن شبكات خارجية تدعم التواصل العالمي، وتحتوي على 37.000 رمز بريدي و 4.5 مليون موقع معنون و3 مليون عميل مسجل، كما تغطي أكثر من 190 دولة وتصل إلى أكثر من 650 ألف مكتب بريدي.

وعرّف مدير تطوير الأعمال في برنامج تسعة أعشار المهندس مهاب محمد بنتين، بالبرنامج، أنه أحد مبادرات صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف” التي تسعى لتوفير مجموعة من الخدمات لرياديّ الأعمال وللمنشآت الصغيرة والمتوسطة من أجل حثّهم على التوسع وخلق الفرص الوظيفية، مشيراً إلى أن البرنامج يوفر حلولا مبتكرة، صُممت خصيصًا لدعم وتنمية منشآت الأعمال في جميع مراحلها.

وأبان بنتين أن منصة تجّار تمكن المستثمرين من المنزل وأصحاب الأعمال من فتح متاجر إلكترونية خاصة بهم وتنسيق عمليات البيع، والدفع، والتوصيل وغيرها، مفيداً أن تسعة أعشار من خلال خدمة “فرصة ” يتيح لرواد الأعمال خدمة إلكترونية توفّر لمنشآت الأعمال إمكانية المنافسة على أوامر الشراء المباشر، بالإضافة إلى زيادة نسبة مشاركة المنشآت الصغيرة والمتوسطة في مشاريع الجهات الكبرى، لضمان استقرارها واستمرار نموها.

ولفت بنتين النظر إلى أن 29 جهة و 800 منشأة صغيرة تشارك في “فرصة” بقيمة إجمالية تتجاوز 16 مليون ريال، مبيناً أن الخدمة التي تهدف إلى زيادة فرص الحصول على التمويل المالي للمنشآت الصغيرة والمتوسطة بتوفير قناة للتواصل مع المستثمرين يشارك بها أكثر من 80 باحثا عن تمويل بدعم يتجاوز المليار والنصف مليون ريال.

وأوضح أن منصة “بحر” للعمل الحر تعمل على الربط بين أصحاب الأعمال والمستقلين المحترفين لخلق تأثير اقتصادي واجتماعي بشكل سهل وسريع وآمن، حيث تحتوي مايزيد على 100 مشروع بقيمة تفوق 3 ملايين ريال.
يذكر أن المعرض يفتح أبوابه يوميا من الساعة الرابعة عصرا حتى الحادية عشر مساء، كما يرصد عدداً من الجوائز القيمة للحضور.
 

ذات صلة

المزيد