الأربعاء, 3 مارس 2021

“سوفت بنك” تدخل عالم صناعة السيارات الكهربائية

تعتزم مجموعة سوفت بنك اليابانية الإستثمار في أحد مشاريعها “أولا” Ola الهندية بالتعاون مع ثاني أكبر شركة لصناعة السيارات في العالم “تويوتا” للدخول في عالم صناعة السيارات الكهربائية. 

اقرأ أيضا

وتأتي هذه الخطوة بعد أن صرح الرئيس التنفيذي لـ سوفت بنك, السيد ماسايوشي سون, أن المجموعة سوف تقدم مليون سيارة كهربائية إلى مشروعها الهندي على مدى السنوات الخمس المقبلة. 

وذكر التقرير أن سوفت بنك قد بدأت في المحادثات مع “تويوتا” للبحث عن طرق الشراكة التي تهدف إلى إنتاج سيارات تعمل بالطاقة الكهربائية على أن تقوم الشركة الهندية في تجربة المركبات على الطرق في الهند. 

في حين أن مشروع “أولا” لا يزال في مرحلة التوسع وتقديم خدمات النقل في الهند, إلى أن الشركة ترغب في دخول صناعة السيارات الكهربائية للوصول إلى هدف الدولة على أن تصبح دولة السيارات الكهربائية بحلول عام 2030. 

وقد قادت مجموعة سوفت بنك جولات تمويلية لـ “أولا” في أكتوبر 2014, وقد جمعت الشركة آنذاك 210 مليون دولار. وفي فبراير من العام الحالي قامت الشركة بجمع 330 مليون دولار مما يجعل العملاق الياباني يراهن على نجاح المشروع. 
علما بأن الأسبوع الماضي شهد افتتاح أول مشروع متعدد الاستخدامات للطاقات الكهربائية في مدينة ناجبور الهندية, وقد تضمن المشروع أول محطة شحن كهربائية خاصة بشركة “أولا” الهندية. 

بموجب هذا المشروع, سيتم تشغيل أسطول يتكون من 200 سيارة نقل عام تتكون من حافلات وسيارات وعربات تعمل بالطاقة الكهربائية على منصة “أولا” في مدينة ناجبور بهدف إحداث أثر إيجابي على البيئة ونوعية الحياة في الهند. 
من ناحية أخرى, فإن الهند تخطط لتصبح دولة السيارات الكهربائية الأولى بحلول عام 2030, حيث أعلنت الحكومة الهندية في يناير 2017, عن تحملها ما يصل إلى 60% من تكاليف البحث والتطوير في التقنيات الكهربائية منخفضة التكاليف للوصول إلى هدفها. 
 

ذات صلة


المزيد