الإثنين, 8 مارس 2021

“سامسونغ” تعتزم طرح Galaxy S9 بكاميرا خلفية مزدوجة

تتجه شركة سامسونغ إلى جعل هاتفها المتخصص القادم من فئة إس المسمى غالاكسي إس Galaxy S9 مشابهاً لهاتفها المتخصص غالاكسي نوت Galaxy Note 8، الذي كشفت عنه الشركة رسمياً قبل عدة أيام وحصل على تحسينات متواضعة إلى حد ما بالمقارنة مع هاتف غالاكسي نوت 7 وغالاكسي إس8 وإس8 بلس، من حيث امتلاكه لكاميرا خلفية مزدوجة، وذلك وفقاً لتقرير جديد نشره المحلل مينغ-تشي كو العامل لدى شركة “كي جي آي سيكيوريتيز” KGI Securities للأوراق المالية.

اقرأ أيضا

ويعرف عن المحلل مينغ أنه يعمل على توفير تحليلات دقيقة جداً فيما يخص منتجات شركة آبل، حيث يمكن اعتبار هاتف غالاكسي إس 9 القادم ثاني هاتف تطلقه الشركة الكورية الجنوبية ويحتوي على كاميرا خلفية مزدوجة بشكل يشابه هاتف Note 8 الجديد، ورغم أن التحليل لم يتطرق كثيراً إلى الموصفات الفنية لكاميرا هاتف غالاكسي إس 9 المزدوجة إلا أن التخمينات تشير إلى أنه سوف يحصل على نفس كاميرا هاتف نوت 8. حسبما تناوله موقع 24 الاماراتي”.

ويستعمل هاتف Galaxy Note 8 كاميرا خلفية مزدوجة تضم جهازي استشعار دقة كل منهما 12 ميغابيكسل، وبشكل يشابه ما استعمله آبل على هاتف آيفون 7 بلس وغيرها من الشركات فإن العدسة الثانوية تعمل بمثابة عدسة تليفوتوغرافي أو عدسة مقربة للتكبير البصري بقدرة 2x، إلا أن العدسات في كاميرا هاتف غالاكسي نوت 8 الخلفية تمتلك كلاهما خاصية التثبيت البصري للصورة لتوفير أفضل لقطات.

وتعتبر إضافة كاميرا خلفية مزدوجة إلى هاتف غالاكسي إس 9 خطوة منطقية لشركة سامسونغ، إلا أن السؤال المهم بالنسبة للمستهلكين هو إذا كانت الشركة تفكر بالاحتفاظ بعدسة التليفوتوغرافي الثانوية أو سوف تقرر تجربة شيء آخر، وجنباً إلى جنب مع معلومات إس 9 فإن المحلل يتوقع ان تتراوح شحنات هاتف غالاكسي نوت 8 بين 12 و14 مليون جهاز في جميع أنحاء العالم خلال عام 2017.

ويرجح أن تعمل شركة سامسونغ مع Himax وEgis من أجل المساعدة في تطوير جهاز الماسح الضوئي لبصمة الأصابع تحت شاشة عرض هاتف غالاكسي نوت 9 لعام 2018، وذلك بحسب التقارير السابقة التي أشارت إلى أن الشركة الكورية الجنوبية سوف تواصل استعمال الجهة الخلفية للهاتف من أجل الماسح الضوئي لبصمة الأصابع ضمن هاتف غالاكسي إس 9 القادم، في حين انها تعمل على تطوير تقنية الماسح الضوئي لبصمة الأصابع تحت شاشة العرض في هاتف غالاكسي نوت 9 القادم.

وتجدر الإشارة إلى امتلاك شركة Egis للخوارزميات اللازمة لعمل هذه التقنية، بحيث قد تكون أحد الشركاء الرئيسيين لشركة سامسونغ في محاولتها لدمج تقنية الماسح الضوئي لبصمات الأصابع تحت شاشة عرض هاتف غالاكسي نوت 9 القادم، ويرجح أن تتعاون Egis مع Himax تبعاً لكونها لا تمتلك تقنية مستشعر الصور CMOS المطلوب لمثل هذا المشروع.

ذات صلة


المزيد