الجمعة, 5 مارس 2021

المشاريع الناشئة في الصين تستعد للتوسع عالميا

منذ عام 2011 والصين تعد أكبر سوق للانترنت في الهواتف النقالة في العالم و في عام 2015 بلغ عدد مستخدمي الإنترنت في الصين 780 مليون وهذا الرقم يعد 57% من سكانها وضعف سكان الولايات المتحدة. أما بالحديث عن التطبيقات للأجهزة الذكية فإن عدد التحميلات لها في الصين وصل إلى 185 مليار تحميل في عام 2014 وذلك ما يمثل 59% من جميع التحميلات حول العالم. 

اقرأ أيضا

ولكن لأسباب جغرافية واقتصادية فإن معظم مطوري التطبيقات والمشاريع الناشئة في الصين لا يتجهون عالميا وأول الاختبارات في الأسواق الخارجية عادة ما يكون في الهند وإندونيسيا وتايلاند, ولكن لا يزال البعض الآخر يريد التوسع على نطاق أوسع وتحديدا المتعلقة في مجال الابتكارات مثل الروبوتات ومواقع التواصل الإجتماعية المختلفة. 

من خلال سنوات من الممارسة على الصعيد المحلي والدوال المجاورة فإن الخبرة الفنية تراكمت للشركات الصينية الناشئة للتوسع بشكل أكبر ومنافسة الشركات العالمية كما هو الحال لعمالقة الإنترنت الصينية مثل علي بابا وبايدو التي تمتلك النسبة الأكبر من التجارة الإلكترونية في الصين. 

حيث على سبيل المثال تطبيق SHAREit الصيني يتيح للمستخدمين مشاركة الملفات بين أنظمة التشغيل المتعددة مثل iOS والاندريود وماك و الويندوز دون الحاجة لتحويل الملفات دون الحاجة للإتصال بالإنترنت ويعد أحد أهم التطبيقات في الهند حيث بلغت عدد المستخدمين للتطبيق أكثر من 100 مليون مستخدم في الهند فقط ولا ينافسه بهذا العدد إلا الواتس اب و الفيسبوك.
بالإضافة إلى NewBornTown الذي تم إطلاقه في يونيو 2013 من قبل أربعة مبرمجين وبحلول عام 2015 أصبح أحد أهم التطبيقات على متجر جوجل و يضم أكثر من 10 ملايين مستخدم معظمهم من الولايات المتحدة الأمريكية والهند و البرازيل وروسيا. 

وجميع هذه التجارب شجعت الشركات الناشئة الصينية وأصحاب التطبيقات للتوسع خارج الصين والمنافسة العالمية التي من المتوقع أن نشهد في الفترة المقبلة انتشارها للمنافسة في ظل وجود الخبرة والقدرة على المنافسة. 
 

ذات صلة


المزيد